السبت, 18-أغسطس-2018
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش

الفكرة في رأس الكاتب
بقلم / سعدية مفرح

هل كان لقاء السيسي نتنياهو السري مطبخ المبادرة المصرية الحالية واتفاق التهدئة في قطاع غزة
بقلم / بسام ابو شريف

تحوّلات ما بعد الحرب
بقلم/ حياة الحويك عطية

السيد نصر الله فَجّر قُنبِلةً أثارَت العَديد من علاماتِ الاستفهام ..
بقلم/ عبدالباري عطوان

رسالة شعب الإيمان والحكمة
سام برس/ بقلم / حميد الطاهري

ماذا يريد ترامب من اردوغان تقليم أظافره أم اسقاطه؟
بقلم/ فادي عيد

الباحثون ، الباحثون
بقلم / د. بثينة شعبان

توقف تصوير فيلم السقا ومنى زكي بشكل مفاجئ
سام برس
رونالدينيو سيتزوج امرأتين في يوم واحد!
سام برس
" اصالة" تحيي أول حفل فني في الرياض
سام برس
قريباً .. غالاكسي نوت 9..في الاسواق
سام برس
اجتماع عاجل في مكة المكرمة برعاية الملك السعودي لدعم الاردن
سام برس
اعترافٌ شُجاعٌ للدكتور قرقاش الوزير الإماراتي بِخَطأ “إبعاد” سورية من الجامِعة العَربيّة..
بقلم/ عبدالباري عطوان
انقذوااااا الأردن!!
بقلم/ أحمد عبدالله الشاوش
الفنانة إليسا تؤجل موعد صدور البومها الجديد بسبب كأس العالم
سام برس
رونالدو يعلن الرحيل عن ريال مدريد
سام برس/ متابعات
قائمة أفضل 9 حواسيب محمولة لعام 2018
سام برس
الهند... ثاني أكبر مستورد للنفط الإيراني يطلب كميات اضافية رغم العقوبات الامريكية
سام برس/ متابعات
القبض على عراقي أعترف باغتصاب وقتل فتاة ألمانية قاصر
سام برس
وقعنا وما نزال نقع...!!
بقلم / جميل مفرِّح
إستقرار أسعار الذهب عند 1293 دولار للاوقية
سام برس
ترمب .. يعلن الانسحاب من الاتفاق النووي مع ايران ويصف الاتفاق بالكارثة والهدام
سام برس/ متابعة / احمد الشاوش

 - وفقاً لتقرير منظمة السياحة العالمية الصادر عن منظمة الأمم المتحدة، فإن هنالك الكثير من المناطق السياحية التي شهدت ركوداً كبيراً في الحركة السياحية في 2016.

السبت, 30-سبتمبر-2017
سام برس -

وفقاً لتقرير منظمة السياحة العالمية الصادر عن منظمة الأمم المتحدة، فإن هنالك الكثير من المناطق السياحية التي شهدت ركوداً كبيراً في الحركة السياحية في 2016.

 وأورد التقرير قائمة بأكثر المواقع السياحية التي تراجعت فيها الحركة السياحية إلى أدنى مستوياتها، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

1- توفالو

على الرغم من وجود الشواطئ المثالية والمياه الفيروزية ونسبة الجريمة المنخفضة فيهما، فقد انخفض عدد زوار هذه الجزيرة التي تقع في المحيط الهادي إلى 1000 زائر في 2016.

2- جزر كيريباتي

تقع جزر كيريباتي على في المحيط الهادي بعد خمس ساعات من هاواي، وكانت تعرف بجزر غيلبرت أثناء خضوعها للحكم البريطاني. وتغطي هذه الجزر المرجانية التي تضم بحيرات فيروزية 1.3 مليون ميل مربع من المحيط الهادي. ويمكن لزوارها استكشافها على الدراجة، أو بالقارب. ومع ذلك كله اقتصر عدد زوار هذه الجزر على 4000 زائر في العام المنصرم.

3- ساو تومي وبرينسيبي

تعتبر جزيرة سان تومي وبرينسيبي أصغر دولة في إفريقيا، ويحتوي هذا البلد على مناطق بركانية ومناطق رائعة للغوص، بالإضافة إلى الحياة المائية المتنوعة التي تعج بالدلافين والحيتان. كما تضم هذه الجزر الغابات المطيرة، وهندسة معمارية مميزة تعود لعصر الاستعمار البرتغالي. ولم يتجاوز عدد زوارها في العام الماضي 8000 سائح.
  
4- مونتسيرات

تعرضت هذه الجزيرة إلى سلسلة من الكوارث الطبيعية المروعة، مثل إعصار هوغو في 1989 والذي دمر 90% منها، وثوران بركان سفريير هيلز في 1995. وأصبح هذه البركان واحداً من مناطق الجذب السياحية الرئيسية في الجزيرة، إضافة إلى شواطئها الرائعة، ومواقع الغطس المميزة المتوفرة فيها بكثرة. وبلغ عدد زوار الجزيرة 9000 زائر فقط في 2016.

5- جزر القمر

تقع هذه الجزر في المحيط الهندي بالقرب من مدغشقر. وتقدم جزر القمر مشهداً بركانياً مدهشاً، وتضم غابات كثيفة غنية بالحياة البرية، ناهيك عن الشعاب المرجانية العديدة. ولم يتجاوز عدد السياح فيها في العام الماضي 24000 زائر.

6- جيبوتي

بلغ عدد زائري جيبوتي 51000 سائح فقط في 2016، وتتكون جيبوتي التي تقع في القرن الإفريقي بمعظمها من الأراضي الجافة التي تغطي 9000 ميل مربع، ومن المثير للاهتمام بأن عدد النساء فيها يفوق عدد الرجال بشكل ملحوظ. ويمكن زيارتها في أي وقت من العام ولكن ينصح بعدم السفر إلى حدودها مع إرتيريا بسبب النزاع القائم هناك بين البلدين.

7- سان مارينو
لا تزال سان مارينو ثاني أقل البلدان زيارة في أوربا بـ (60000 زائر فقط)، على الرغم من طبيعتها الجبلية الخلابة، حيث يمكن للزائر الاستمتاع بقممها المرتفعة وزيارة كنائسها التاريخية، والتجوال بين أبينتها الأثرية التي تعود إلى القرن الثالث عشر.
المصدر: هلا
عدد مرات القراءة:239

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: