الجمعة, 23-فبراير-2018
يا عقلاء فتح أخرسوا عزام الأحمد
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

المجتمعات المحلية ومركزية الشرعية والاخوان
بقلم/ نبيل الصوفي

اقلام وعناوين مسمومة!!
بقلم / أحمدعبدالله الشاوش

الأمن الأوروبي في عصر ترمب
بقلم/ كارل بيلت

من المتسبب في هدر ثروة لبنان النفطية؟
بقلم/ طلال سلمان

ابتسامة عمر العبد لا تطفئها المؤبدات الأربعة
بقلم/ د. مصطفى يوسف اللداوي

قــــالت محدّثتي
بقلم د.بثينة شعبان

الأمم المتحدة وكر للدعارة!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش

هيفاء وهبي تفاجئ الجميع بملابس حربية
سام برس/ متابعات
نيمار يدافع عن نفسه بعد طرده أمام مارسيليا
سام برس
عشيقة الرئيس الامريكي تعود للأضواء بقضية تحرش جنسي
سام برس/ متابعات
كلية التربية بذمار تحتفي بتخريج دفعة "بصمة ابداع" من قسم الرياضيات
سام برس /ذمار/ عامر الضبياني
تعرف على القصة الحقيقية لمرض الرئيس صالح وهل أنقذته السعودية فعلاً " تفاصيل"
سام برس
الصين تُعلن خارطة طريق لحل الازمة اليمنية والحفاظ على سيادته ووحدته
سام برس
قناة الجزيرة ، تكشف سرّا جديدا من معاناة المواطنيين والانتهاكات التي يتعرضون لها في موزع على يد قوات أبوظبي
سام برس / خاص
الضربة الصاروخية الامريكية لسورية لن تسقط الأسد لكنها ستخلط الأوراق وربما تشعل حربا إقليمية او عالمية..
بقلم / عبدالباري عطوان
كاتبة فرنسية ترث 42 مليار دولار لتتحول الى أغنى سيدة في العالم
سام برس
حمزة لبيض : يهدي فوزة الى كاظم الساهر وكل من قدم "The Voice Kids"
سام برس
الاتحاد الأوروبي يرفض استئناف ريال مدريد بشأن عقوبة كارفاخال
سام برس
كيم.. تُعبر عن تسامحها في عيد الحب بهدية عطرة لكل من بادلها الكراهية
سام برس/ متابعات
ممثلة شهيرة تكشف تفاصيل تعرضها للتحرش الجنسي
سام برس

 - وفقاً لتقرير منظمة السياحة العالمية الصادر عن منظمة الأمم المتحدة، فإن هنالك الكثير من المناطق السياحية التي شهدت ركوداً كبيراً في الحركة السياحية في 2016.

السبت, 30-سبتمبر-2017
سام برس -

وفقاً لتقرير منظمة السياحة العالمية الصادر عن منظمة الأمم المتحدة، فإن هنالك الكثير من المناطق السياحية التي شهدت ركوداً كبيراً في الحركة السياحية في 2016.

 وأورد التقرير قائمة بأكثر المواقع السياحية التي تراجعت فيها الحركة السياحية إلى أدنى مستوياتها، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

1- توفالو

على الرغم من وجود الشواطئ المثالية والمياه الفيروزية ونسبة الجريمة المنخفضة فيهما، فقد انخفض عدد زوار هذه الجزيرة التي تقع في المحيط الهادي إلى 1000 زائر في 2016.

2- جزر كيريباتي

تقع جزر كيريباتي على في المحيط الهادي بعد خمس ساعات من هاواي، وكانت تعرف بجزر غيلبرت أثناء خضوعها للحكم البريطاني. وتغطي هذه الجزر المرجانية التي تضم بحيرات فيروزية 1.3 مليون ميل مربع من المحيط الهادي. ويمكن لزوارها استكشافها على الدراجة، أو بالقارب. ومع ذلك كله اقتصر عدد زوار هذه الجزر على 4000 زائر في العام المنصرم.

3- ساو تومي وبرينسيبي

تعتبر جزيرة سان تومي وبرينسيبي أصغر دولة في إفريقيا، ويحتوي هذا البلد على مناطق بركانية ومناطق رائعة للغوص، بالإضافة إلى الحياة المائية المتنوعة التي تعج بالدلافين والحيتان. كما تضم هذه الجزر الغابات المطيرة، وهندسة معمارية مميزة تعود لعصر الاستعمار البرتغالي. ولم يتجاوز عدد زوارها في العام الماضي 8000 سائح.
  
4- مونتسيرات

تعرضت هذه الجزيرة إلى سلسلة من الكوارث الطبيعية المروعة، مثل إعصار هوغو في 1989 والذي دمر 90% منها، وثوران بركان سفريير هيلز في 1995. وأصبح هذه البركان واحداً من مناطق الجذب السياحية الرئيسية في الجزيرة، إضافة إلى شواطئها الرائعة، ومواقع الغطس المميزة المتوفرة فيها بكثرة. وبلغ عدد زوار الجزيرة 9000 زائر فقط في 2016.

5- جزر القمر

تقع هذه الجزر في المحيط الهندي بالقرب من مدغشقر. وتقدم جزر القمر مشهداً بركانياً مدهشاً، وتضم غابات كثيفة غنية بالحياة البرية، ناهيك عن الشعاب المرجانية العديدة. ولم يتجاوز عدد السياح فيها في العام الماضي 24000 زائر.

6- جيبوتي

بلغ عدد زائري جيبوتي 51000 سائح فقط في 2016، وتتكون جيبوتي التي تقع في القرن الإفريقي بمعظمها من الأراضي الجافة التي تغطي 9000 ميل مربع، ومن المثير للاهتمام بأن عدد النساء فيها يفوق عدد الرجال بشكل ملحوظ. ويمكن زيارتها في أي وقت من العام ولكن ينصح بعدم السفر إلى حدودها مع إرتيريا بسبب النزاع القائم هناك بين البلدين.

7- سان مارينو
لا تزال سان مارينو ثاني أقل البلدان زيارة في أوربا بـ (60000 زائر فقط)، على الرغم من طبيعتها الجبلية الخلابة، حيث يمكن للزائر الاستمتاع بقممها المرتفعة وزيارة كنائسها التاريخية، والتجوال بين أبينتها الأثرية التي تعود إلى القرن الثالث عشر.
المصدر: هلا
عدد مرات القراءة:145

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: