السبت, 21-يوليو-2018
أنقذوا غزة وأجيروا أهلها
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

اليمين الأوروبي المتعصب وسوسيولوجيا التطرف ..هل تعود الفاشية؟
سام برس

اليمن.. حضارة تندثر وتاريخ يُدمر وأثار تُهرب!!؟
بقلم/ أحمد الشاوش

أصحاب المعالي
بقلم / د . بثينة شعبان

إسرائيل عينها على بالونات غزة وقلبها على الضفة
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

الحرّيّة
سام برس

على طاولة ترامب وبوتين بهلسنكي
بقلم / ناجي الزعبي

حمورابى وكهرمانه .. وعلى بابا والاربعين حرامى فى أنتفاضة العراق
بقلم/ محمود كامل الكومى

توقف تصوير فيلم السقا ومنى زكي بشكل مفاجئ
سام برس
رونالدينيو سيتزوج امرأتين في يوم واحد!
سام برس
" اصالة" تحيي أول حفل فني في الرياض
سام برس
قريباً .. غالاكسي نوت 9..في الاسواق
سام برس
اجتماع عاجل في مكة المكرمة برعاية الملك السعودي لدعم الاردن
سام برس
اعترافٌ شُجاعٌ للدكتور قرقاش الوزير الإماراتي بِخَطأ “إبعاد” سورية من الجامِعة العَربيّة..
بقلم/ عبدالباري عطوان
انقذوااااا الأردن!!
بقلم/ أحمد عبدالله الشاوش
الفنانة إليسا تؤجل موعد صدور البومها الجديد بسبب كأس العالم
سام برس
رونالدو يعلن الرحيل عن ريال مدريد
سام برس/ متابعات
قائمة أفضل 9 حواسيب محمولة لعام 2018
سام برس
الهند... ثاني أكبر مستورد للنفط الإيراني يطلب كميات اضافية رغم العقوبات الامريكية
سام برس/ متابعات
القبض على عراقي أعترف باغتصاب وقتل فتاة ألمانية قاصر
سام برس
وقعنا وما نزال نقع...!!
بقلم / جميل مفرِّح
إستقرار أسعار الذهب عند 1293 دولار للاوقية
سام برس
ترمب .. يعلن الانسحاب من الاتفاق النووي مع ايران ويصف الاتفاق بالكارثة والهدام
سام برس/ متابعة / احمد الشاوش

 - ناقش لقاء عقد الاثنين بمكتب الاشغال العامة والطرق برئاسة محافظ محافظة ذمار محمد حسين المقدشي الاخطار التي تسببها محطات النفط والغاز العشوائية والغير مرخصة والمنتشرة في الاحياء السكنية والشوارع العامة.

الثلاثاء, 09-يناير-2018
سام برس / ذمار/ عبدالباري عبدالرزاق -
ناقش لقاء عقد الاثنين بمكتب الاشغال العامة والطرق برئاسة محافظ محافظة ذمار محمد حسين المقدشي الاخطار التي تسببها محطات النفط والغاز العشوائية والغير مرخصة والمنتشرة في الاحياء السكنية والشوارع العامة.

وخلال اللقاء الذي حضره قيادات الاجهزة الامنية وفروع مكاتب الصناعة والتجارة والاشغال العامة والنفط والنيابة العامة وصندوق النظافة والسلطة المحلية بمدينة ذمار اكد المحافظ على الاخطار التي تسببها محطات بيع المشتقات النفطية والغاز على الامن والسلامة العامة وما تتسبب به من اخطار كبيرة على المجتمع نظرا لافتقارها لشروط السلامة وانتشارها بجوار المنازل والاحياء السكنية والاسواق.

واشار الى اهمية وضع المعالجات لازالة تلك المحطات والاعتبار مما حصل مؤخرا في مدينة ذمار من اندلاع حريق في احد المحطات والذي تسبب في احتراق احد المنازل .. داعيا الى اتخاذ الاجراءات القانونية لازالة المحطات العشوائية بالتنسيق مع النيابة العامة.

ووجه بانذار ملاك المحطات تعبئة المشتقات النفطية والغاز العشوائية للانتقال الى خارج الاحياء السكنية وتكليف لجنة تتولى عملية الازالة في حال عدم الالتزام بالمهلة المحددة.
ولفت الى اهمية تنظيم البسطات الخاصة بالباعة المتجولين المنتشرة على الشوارع وايحاد موقع بديل يضمن للباعة تسويق منتجاتهم.

هذا وكان محافظ محافظة ذمار محمد حسين المقدشي قد اطلع على الاضرار التي خلفتها حادثة حريق إحدى محطة بيع المشتقات النفطية العشوائية مساء امس الاثنين وسط المدينة وما خلفته من اضرار مادية في المنزل الذي كانت بجواره .

وخلال الزيارة استمع المحافظ ومعه وكيل النيابة العامة القاضي عبدالله البكاري ومدير امن المحافظة العميد أحمد ادريس ونائب مدير الامن العقيد عبدالله الطاؤوس الى شرح عن الاضرار التي تسبب بها الحريق والذي ادى الى احتراق منزل وجرح شخص واثارة الخوف والهلع اوساط المواطنين.

إلى ذلك قام المحافظ المقدشي بزيارة تفقدية لخزانات المياه بمنطقة هران وذمار القرن لتوفير الماء لسكان المدينة .

وخلال الزيارة التي رفقة فيها مدير امن المحافظة العميد أحمدادريس ونائب مدير الامن العقيد عبدالله الطاوس ونائب مدير عام صندوق النظافة ماجد التينه استمع المحافظ من المدير الفني للمؤسسة سليم العمري الى شرح عن الجهود التي تبذل من الفريق الفني في المؤسسة لتوفير احتياجات المواطنين من المياه.

ولفت الى انه يجري تعبئة الخزانات بالمياه في كلا من منطقة هران بسعة 6000 متر مكعب وخزآن منطقة ذمار القرن بسعة 5800 متر مكعب وسيتم الضخ من الخزانات الى الشبكة بداية من يوم غد الاربعاء في عدد من الحارات كخطوة اولى.

وشدد المحافظ على ضرورة ان يرافق عملية الضخ للمياه اجراءات صيانة واصلاح للشبكة في كل الاحياء بما يضمن وصول المياه الى المنازل وعدم التسرب.
عدد مرات القراءة:209

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: