الخميس, 26-إبريل-2018
التصدي للفساد اولوية المرحلة القادمة
بقلم الدكتور/ ناصر بن يحيى العرجلي

‏صراع باق إلى الأبد
بقلم/ سعدية مفرح

اسرائيل تحاصر نفسها..
بقلم/ بسام ابو شريف

أدونيس وتاريخنـا
بقلم / د. بثينة شعبان

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

هل ستختفي اسرائيل خلال 25 عاما مثلما هدد قائد الجيش الايراني؟..
بقلم/ عبدالباري عطوان

عن دخول واشنطن وخروجها من الشرق الأوسط عبر البوابتين المصرية والسورية
بقلم / فيصل جلول

" اصلاح " قطر" والتباكي على تعز!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش

شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب الى المغرب لقضا شهر العسل
سام برس
لاعب نادي برشلون "ديمبلي " يحدد مصيره
سام برس
السياحة في انجلترا
سام برس/ متابعات
سماعات ثورية لتنظيف الأذن خلال 35 ثانية
سام برس
الجسمي سعادتي لاتوصف بتلحين وغناء قصائد بن راشد
سام برس
رواية "أعشقني" ملحمة إنسانيّة معاصرة ومستقبليّة
سام برس
ما وراء اللغة
بقلم/ د. بثينة شعبان
لعنة القذافي تحيل ساركوزي الى محكمة الاستئناف بتهمة الفساد واستغلال النفوذ
سام برس
على هامش القيل العظيم محمد القعود
بقلم / جميل مفرح
غضب عارم يجتاح الهند إثر اغتصاب وقتل طفلة في الثامنة من العمر
سام برس
أكثر من 100 صاروخ مجنح للعدوان الثلاثي الغادر على سوريا لدعم الارهاب ، بمباركة قطرية وسعودية لم تزيد الجيش والشعب إلا صمود اً
سام برس
ولي العهد السعودي عدد سكان قطر لايساوون شارع في مصر والاخوان اعداء للرياض والقاهرة
سام برس
وثيقة فرعونية تفضح أقدم جرائم اغتصاب سجلها التاريخ
سام برس
الجيش القطري : يؤكد امتلاكه أفضل منظومة دفاع جوي في العالم ودعم بلاحدود
سام برس

الجمعة, 13-إبريل-2018
 - هذا عهد جديد لموطني.. عهد جديد لتوظيف ‎المرأة لم نعهده من قبل في القطاع الخاص، نعم هذا عهد الأحلام والآمال والأماني والأفعال، التي ستشارك فيها المرأة، وتحل محل الوافد الذى له كل الشكر والتقدير فيما مضى من بقلم/ عائشة عباس نتو -
هذا عهد جديد لموطني.. عهد جديد لتوظيف ‎المرأة لم نعهده من قبل في القطاع الخاص، نعم هذا عهد الأحلام والآمال والأماني والأفعال، التي ستشارك فيها المرأة، وتحل محل الوافد الذى له كل الشكر والتقدير فيما مضى من وقته معنا، فرائحة الأمل تطغى على كل رائحة تمزجها، هذا عهد مجيد مزهر للمرأة، فنحن النساء كائنات حالمة للمشاركة في تنمية بلادي، واليوم وغداً أكتب وسأكتب عن مشاركة المرأة في التنمية في كل القطاعات.

عندما كتبت في السنوات الماضية، كان بودي أن تُسرع الشمس بالشروق.. وأن يتجاوز الأمس عثراته بتغييبها عنه وهي نصف المجتمع، لكنَّا لن ننشغل بالأمس بعد أن تحقق الحلم البعيد اليوم.. (‎فعلاً ما جدوى الكنز.. ‎إذا لم يجد له حافظاً).

‎المرأة في بلادي تُمثِّل 50% من السكان، تعلَّمت وتدرَّبت في أفضل المنشآت التعليمية، وفجأة وصلت نسبة بطالتها إلى 30%، وكانت أسباب العزوف «العادات والتقاليد»، ولكن من عامين -بفضل الله ثم بفضل وعي المرأة بالمشاركة الوطنية- نجد الممرضة وممارسي الصحة سعوديات، بل نجدهن كاشيرات وبائعات ومنسقات، وتحتل معظم الأعمال بعملهن، هل هذه الوظائف كانت متاحة في بلادي؟.. لماذا تأخرنا في الإحلال كل هذا الوقت؟.

سؤال عريض ومركب علينا أن نتجاوزه اليوم، ونختصر الزمن بتمكين المرأة وتعزيز مشاركتها في كل المهن والأعمال، فالله خلق الذكر والأنثى ليتكاملا في الحياة، وأُجزم أن كل جوانب حياتنا التنموية اليوم لن تكون إلا بالتكامل.. أنا ومثلي كثيرون، نعيش الأمل والمستقبل، فنتنفَّس الصباح ورائحته، فما أُنجز يُبشِّر بالخير.. وكل الخير قادم بإذن الله.

الشكر كل الشكر لمن ساهم وأدَّى واهتم ممَّن يعملون بصمت الكبرياء ودأب الشرفاء وإيمان المخلصين لحُب الوطن، سواء في المؤسسات الحكومية أو في القطاع الخاص، بدءاً من قمة الهرم في كل مؤسسة فما دون.. فمَن لم يشكر الناس لم يشكر الله.

* نقلا عن "المدينة"
عدد مرات القراءة:81

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: