الأربعاء, 18-يوليو-2018
غزةُ المنذورةُ للحربِ والدمارِ والقتلِ والحصارِ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

حسن الوريث : مراكز الوهم .. تساؤلات وتنبيه !‏
بقلم / حسن الوريث

معاً يد بيد ندعوا إلى السلام...!!
بقلم /حميدالطاهري

فوضى على حدود العراق
سام برس/ عبدالرحمن الراشد

مختارات من خواطر الدكتور بهجت سليمان ( أبو المجد )
سام برس

نكسةُ النُخَبِ العربيةِ ونهضةُ القيمِ الغربيةِ
بقلم/ د. مصطفى يوسف اللداوي

صناعة الوهم.. دكاترة ورجال دولة مزورين!!؟
بقلم / احمد الشاوش

انها لعمري الكوميديا الجاهلية – أوقفوها
بقلم / ديانا فاخوري

توقف تصوير فيلم السقا ومنى زكي بشكل مفاجئ
سام برس
رونالدينيو سيتزوج امرأتين في يوم واحد!
سام برس
" اصالة" تحيي أول حفل فني في الرياض
سام برس
قريباً .. غالاكسي نوت 9..في الاسواق
سام برس
اجتماع عاجل في مكة المكرمة برعاية الملك السعودي لدعم الاردن
سام برس
اعترافٌ شُجاعٌ للدكتور قرقاش الوزير الإماراتي بِخَطأ “إبعاد” سورية من الجامِعة العَربيّة..
بقلم/ عبدالباري عطوان
انقذوااااا الأردن!!
بقلم/ أحمد عبدالله الشاوش
الفنانة إليسا تؤجل موعد صدور البومها الجديد بسبب كأس العالم
سام برس
رونالدو يعلن الرحيل عن ريال مدريد
سام برس/ متابعات
قائمة أفضل 9 حواسيب محمولة لعام 2018
سام برس
الهند... ثاني أكبر مستورد للنفط الإيراني يطلب كميات اضافية رغم العقوبات الامريكية
سام برس/ متابعات
القبض على عراقي أعترف باغتصاب وقتل فتاة ألمانية قاصر
سام برس
وقعنا وما نزال نقع...!!
بقلم / جميل مفرِّح
إستقرار أسعار الذهب عند 1293 دولار للاوقية
سام برس
ترمب .. يعلن الانسحاب من الاتفاق النووي مع ايران ويصف الاتفاق بالكارثة والهدام
سام برس/ متابعة / احمد الشاوش

 - طوّر العلماء اختبارا للدم يمكنه أن يقيس طول الفترة المتبقية للحياة، في إطار التنافس لتطوير أفضل آلة حاسبة عمرية، حيث سيكون الفحص قادرا على تحديد عمر الخلايا بدلا من "العمر الزمني".

الثلاثاء, 10-يوليو-2018
سام برس -

طوّر العلماء اختبارا للدم يمكنه أن يقيس طول الفترة المتبقية للحياة، في إطار التنافس لتطوير أفضل آلة حاسبة عمرية، حيث سيكون الفحص قادرا على تحديد عمر الخلايا بدلا من "العمر الزمني".

ويؤكد فريق الباحثين من جامعة ييل على أن قياساتهم تقدم النتائج الأكثر دقة وعملية وسهولة في التفسير حتى الآن.

ويقيس الاختبار ما يسميه العلماء بـ"عمر النمط الظاهري" للشخص، وبكل بساطة، إذا كان عمر النمط الظاهري للشخص أعلى من عمره الزمني، فقد يكون أكثر عرضة للوفاة.

ويعمل الاختبار عن طريق قياس 9 مؤشرات حيوية في الدم، يمكن استخدامها لحساب العمر البيولوجي لجسم شخص ما، أي كم يبدو عمره من الطريقة التي يعمل بها في مقابل طول المدة التي قضاها خارج الرحم.

وقالت الدكتورة مورغان ليفين، وهي أخصائية في علم الأمراض في جامعة ييل، إن الاختبار يمكن استخدامه لتحديد الأشخاص الذين يتقدمون في العمر أسرع من المعدل الطبيعي، ما يعني أنهم معرضون لخطر أكبر من المتوقع من المرض والوفاة المبكرة.

وأشارت ليفين إلى أن الناس يعتقدون أنهم بصحة جيدة حين يكونون في مرحلة الشباب، لكن الأمر قد لا يكون كذلك بالضرورة.

وتأمل ليفين وفريقها في أن يساعد الاختبار الجديد من يقومون به على معرفة المخاطر الصحية التي تهددهم في المستقبل.

وأوضحت الدكتورة ليفين أن هدفها التالي هو تحديد العوامل التي تدفع إلى الشيخوخة الخلوية، حتى يتمكن الأطباء من مساعدة مرضاهم على إطالة عمرهم عن طريق تعديل حمية النظام الغذائي أو ممارسة الرياضة.

المصدر: ديلي ميل
عدد مرات القراءة:239

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: