الأحد, 18-نوفمبر-2018
"إبراهيم عقيل" المتصوف من أجل النبي و آله
بقلم د/علي محمد الزنم

العرب بين عصر العلم وسقوط الايدلوجيا
بقلم / احمد الشاوش

نِتنياهو هُوَ الذي تَوسَّل الوُسَطاء المِصريّين لوَقفِ الصَّواريخ في حَربِ غزّة ..
بقلم/ عبدالباري عطوان

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

التحالف ..هل تعلّم الدرس!
بقلم/ د. خالد الرويشان

العرب في الحرب العالمية الأولى
بقلم/ عبد الرحمن الراشد

رسائل الداخل من حزب الله إلى المعنيين إقليمياً
بقلم/ روزانا رمّال

الأصولية الشيطانية الغربية لتطويع الدول
بقلم/ حسن العاصي

ألبوم “حوا” جديد الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي
سام برس
الاقتصاد الصيني يحتل المركز الأول عالميا رغم إجراءات أمريكا
سام برس
واشنطن تهدد بفرض عقوبات ضد الدول المتعاونة مع إيران
سام برس
5 حيل لاستخدام واتسآب عبر جهاز الكمبيوتر
سام برس
"أبل" تطرح أشهر واحدث كمبيوتر محمول أقوى بـ 70 مرة من الاصدارات السابقة
سام برس
الفنان الفلسطيني هشام عوكل : يستعد لإطلاق فيلمه “الفك المفتوح”
سام برس
قلعة بودروم التركية أغنى المتاحف الأثرية المغمورة بالمياه في العالم
سام برس
اغرب عملية بيع ..نادي كرة قدم يبيع 18 لاعبا ليشتري 10 رؤوس ماعز
سام برس
غارة امريكية تستهدف صانع قنابل القاعدة في مأرب
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
العبادي يدعو البرلمان العراقي للانعقاد
سام برس
قائمة أفضل 9 حواسيب محمولة لعام 2018
سام برس
الهند... ثاني أكبر مستورد للنفط الإيراني يطلب كميات اضافية رغم العقوبات الامريكية
سام برس/ متابعات
نجوم يحتفلون على الطريقة الهندية
سام برس
محمود درويش" في الذكرى العاشرة لرحيله تراث حي وارث متجدد
سام برس

الجمعة, 07-سبتمبر-2018
 - . مرت سنتان وأنا أتوق لسماع صوتكم .. دعائكم .. ضحكتكم .. حواراتكم .. تحاليلكم السياسية والاقتصادية والاجتماعية ...
بقلم/ د.محمد عبدالله الحورش -
. مرت سنتان وأنا أتوق لسماع صوتكم .. دعائكم .. ضحكتكم .. حواراتكم .. تحاليلكم السياسية والاقتصادية والاجتماعية ...

. مرت سنتان ولم نعد نسمع من يناديكم بأسماكم المتنوعة وصفاتكم المختلفة .. الفخري .. عبدالله

أبا محمد .. العميد .. المحافظ .. الأستاذ .. الحاج .. السياسي .. المثالي...

مرت سنتان وأنا أقلب في صفحات ذكرياتكم .. لباسكم الأنيق .. كلامكم المنمق .. نصائحكم السديدة ..هيبتكم .. تواضعكم .. وقاركم ..حكمتكم .. نبل أخلاقكم .. شهامتكم .. كرمكم .. ثقافتكم .. فراستكم .. حدسكم .. رؤيتكم للمستقبل...

مرت سنتان يا والدي الحبيب وكلها مآسي وأحزان .. كان أبسطها الموت , نعم الموت أبسطها , لانه أصبح كرامة لمن أهتان .. وعزة لمن ذل .. ورفعة لمن قل , شيعنا جثامين كثيرة من أقاربكم .. رفاقكم .. جيرانكم .. أولاد حارتكم , منهم الشهيد , ومنهم الجريح , ومنهم المريض , ومنهم الفقير , ومنهم المكلوم , ومنهم المقهور , ومنهم المغدور ....

مرت سنتان وكل شيء تغير يا والدي , حروب أستمرت .. دماء أهدرت .. مقومات أنعدمت .. رواتب توقفت .. أوضاع تدهورت.. أسعار أرتفعت .. بطالة أنتشرت .. عوائل أذلت .. أسر هجرت .. وأخرى تغربت .. نساء أهينت .. رجال قهرت .. أقوام أنتكست .. وغيرها تكبرت .. ماذا أقول يا والدي والناس قد تغيرت .. فعلا تغيرت .. هنا حجر .. هنا شجر .. هنا بشر .. كلها تنكرت..!!

. مرت سنتان على ذكرى رحيلكم المؤلمة , فمن بعدها عشنا سنينا قاسية , وظروفا صعبة ضارية , وعيشة كادحة ضانية .. رحلتم ورحلت معاكم نفسكم الراضية , ومعها أيامنا الغانية , وأعوامنا الهانية , وأزمنتنا الجارية , فلم يبقى لدينا حياة حالية , بل أصبحت كجحيم نارا حامية , هذا هو حالنا .. هذه أوضاعنا .. هذه أقدارنا .. فبتنا نرجوا الآخرة , لنلحقكم ونترك دنيانا الفانية...

مرت سنتان فأدعوك يا ربي أن ترحم أبي فقد أبتليته فصبر , وفي أشد البلأ حمد وشكر , وصار بين يديك وأنت المليك المقتدر , رحماك ربي بأبي , رحمك ربي به , فأنت أرحم وأحن وأقدر .. الفاتحة...

عمان- الأردن
6 سبتمبر 2018 م
عدد مرات القراءة:1608

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: