الثلاثاء, 21-مايو-2019
اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
تعرض 7 ناقلات نفط للتفجير في ميناء الفجيرة الاماراتي
سام برس

الإثنين, 17-سبتمبر-2018
 - لا نريد منكم سوى واحد من أمرين فقط إما السلام بإنهاء الانقلاب والعدوان أوان تقاتلوا بشرف كما يقاتل الرجال الأحــرار والتوقف عــن قتل الأطفــال والنازحين وحصار المواطنين في معيشتهم .
بقلم/ عبدالملك العجري -
لا نريد منكم سوى واحد من أمرين فقط إما السلام بإنهاء الانقلاب والعدوان أوان تقاتلوا بشرف كما يقاتل الرجال الأحــرار والتوقف عــن قتل الأطفــال والنازحين وحصار المواطنين في معيشتهم .

تعتبــرون (بــدون حجة)ما حــدث في 21 ســبتمبر 2014 انقلابا .

ونحــن نعتبر(وحجتنا اقوى )ما حدث في مارس 2015م عدوانا .

تطالبــون بإنهاء مظاهر الانقلاب قبل أي حوار سياســي تنفيذا للقرار (2216.( ونحــن نطالــب بإنهــاء مظاهــر العــدوان تنفيــذا للقرار(2201,(والإســراع فــي اســتئناف المفاوضــات (الشاملة)للتوصل لحل توافقي كما نص القرار(2216.( اذ جــاء القرار(2201 (ما نصه « يدعو القرار جميع الدول الأعضاء إلى الامتناع عن التدخل الخارجي الذي يسعى إلى إثارة الصراع وعدم الاستقرار).

ويدعــو القــرار (2216 (جميــع الأطــراف اليمنيــة الــى «استئناف وتسريع المفاوضات الشاملة لجميع الأطراف
التي تجري بوســاطة مــن الأمم المتحــدة، والتي تتناول أمورا من بينها المسائل المتعلقة بالحكم، وذلك من أجل
مواصلــة عملية الانتقال السياســي بهــدف التوصّل إلى حلّ ّ توافقي، ويشــدد في هذا الصدد علــى أهمية التنفيذ
الكامــل للاتفاقات المبرمــة والالتزامات التــي تم التعهد بهــا من أجل بلوغ ذلــك الهدف ويدعو الأطــراف، في هذا الصــدد، إلى الاتفــاق على الشــروط الكفيلة بــأن تفضي إلى التعجيــل بوقف العنف، وفقا لميثــاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، بما في ذلك هذا القرار.(2015) 2201 والقرار

اذن لمــاذا لا نتفق على حل وســط ينهي مظاهر الانقلاب مقابل انهاء مظاهر العدوان ويســتأنف الحوار السياسي
من حيث توقف قبل العدوان من خلال الخطوات التالية :

أولا: انهاء مظاهر العدوان والتي تتمثل في :

-التــزام دول الاحتــلال باحترام اســتقلال ووحدة اليمن وسيادته على أراضيه ومياهه الإقليمية.
-ســحب القــوات والعناصــر الأجنبيــة مــن كل الأراضي اليمنية والمياه الإقليمية.

-سحب مقاتلي القاعدة وداعش في صفوف التحالف من كل المحافظات اليمنية في عدن وابين وحضرموت وتعز
والبيضاء .

-تســريح المليشــيات المســلحة التي شــكلها الاحتلال تحــت مســمى الاحزمــة الأمنيــة والمقاومــة وســحب
أسلحتها المتوسطة والثقيلة .

-إعادة اعمار ما دمره العدوان وتعويض المتضررين.
- تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة للتحقيق في جرائم الحرب وملاحقة مرتكبيها .

ثانيــا انهاء مظاهــر الانقلاب بتنفيذ المطالــب في البنود الستة من القرار (2216.( ثالثــا : اســتئناف الحــوار السياســي الشــامل كمــا نص عليــه القرار 2216 (بما فيها المســائل المتعلقة بالحكم والمؤسســات الانتقاليــة مــن اجــل مواصلــة الانتقــال السياســي علــى أســاس الشــراكة المتكافئــة والحلــول
التوافقية.

لستم جاهزين ولا مســتعدين للسلام فعلى الأقل توقفوا عن قتــل الأطفال والنازحيــن والحصار وإعــلان الحرب
على معيشة المواطنين.

ختامــا ان مــن أعظــم نكبــات الدهــر ان تبلــى بخصــوم كخصومنا لا هم أحرار ولا هم رجال لا هم قادة ســلام ولا هم رجال قتال يقاتلون كما يقاتل الأحرار !!

* عضو المكتب السياسي لأنصار الله
نقلاً عن صحيفة الثورة
عدد مرات القراءة:1112

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: