الأربعاء, 24-إبريل-2019
الجسر.. الذي أرق المجلس السياسي وحكومة الانقاذ وأمانة العاصمة !!؟
بقلم/ احمد الشاوش

صفقة المنطقة
بقلم/ د. بثينة شعبان

السلاح الفرنسي يقتل أطفال اليمن وفقاً للمعايير الإنسانية والدولية
بقلم/ د. عبد العزيز بن حبتور

طرطوس تمتين لمحور المقاومة
بقلم/ ناجي الزعبي

أزمات العرب والدور الروسي
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

مملكة الشر تكشف عن سوئتها !!!
بقلم/ طارق احمد السميري

حانة الأمم المتحدة..وسكرة الشرق الأوسط الجديد.. (اليمن نموذجاً)
بقلم/ جميل مفرِّح

المجتمع اليمني متدين بطبعه ولايحتاج الى وجود أدعياء الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
بقلم/ حميد الحجيلي

كيم كردشيان تطلق صيحة في عالم الجينز
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس

 - الفعالية نزلت تجربة الشاعر أبي القاسم الشابي منزلتها الأدبية و الثقافية و الشعرية مشيرة الى دور الشابي الكبير في التعريف بتونس الشاعرة عبر ثقافتها و شعرها و شعرائها..
في هذا السياق

الجمعة, 26-أكتوبر-2018
سام برس/ تونس / شمس الدين العوني -
عبارات شعرية من مناخاتنا و أحلامنا و هواجسنا في بدايات القرن الماضي..
شمس الدين العوني

الفعالية نزلت تجربة الشاعر أبي القاسم الشابي منزلتها الأدبية و الثقافية و الشعرية مشيرة الى دور الشابي الكبير في التعريف بتونس الشاعرة عبر ثقافتها و شعرها و شعرائها..

في هذا السياق و بمناسبة الذكرى 84 لوفاة شاعر تونس ابي القاسم الشابي .

أقام بيت الشعر بالقيروان يوم الأحد 14 اكتوبر الجاري أمسية شعرية أثثها كل من الدكتور أحمد الجوة و الدكتور المنصف الوهايبي و الشاعر خير الدين الشابي و الشاعر لطفي الشابي وثلة من الأدباء والشعراء من القيروان ومن داخل الجمهورية..الشاعر أبو القاسم الشابي عنوان لافت و لون باذخ من تلوينات شعرنا التونسي بل العربي و الكوني لما اجترحته التجربة الشابية في نصوصها من عبارات شعرية من مناخاتنا و أحلامنا و هواجسنا في بدايات القرن الماضي لتصبح العلامة في هذا الحيز الشعري الذي نسعد بابداعيته و نزعات الابتكار و التجديد و التغاير ضمنه ..هذا النشاط افتتح بكلمة مديرة البيت الشاعرة جميلة الماجري التي نزلت تجربة الشاعر أبي القاسم الشابي منزلتها الادبية و الثقافية و الشعرية مشيرة الى دور الشابي الكبير في التعريف بتونس الشاعرة عبر ثقافتها و شعرها و شعرائها كما استعرضت مختلف تنويعات نشاط بيت الشعر من خلال الرواد و الضيوف التونسيين و العرب و شكرت كل الحاضرين مثمنة ضروب التفاعل و التعاون و الشراكة مع بيت الشعر منقبل الشعراء و الجمعيات و الفعاليات الوطنية المتعددة..

و قد تنوعت فعاليات بيت الشعر منذ التأسيس بين الندوات الشعرية و اللقاءات النقدية و الحضور الفنون من ذلك الموسيقى و الرسم و تعددت برامج التعاطي مع التجارب الشعرية حيث احتضن فضاء البيت لقاءات متتالية مع عدد من الشعراء التونسيين من مختلف الأجيال و التجارب و الاتجاهات الشعرية..

لقد كان لانبعاث بيت الشعر بالقيروان دور مهم في تعزيز الفعاليات الشعرية و الأدبية التونسية العربية عموما حيث عملت مديرة البيت و الأسرة المسيرة على تنويع الأنشطة انطلاقا بالمشغل الشعري التونسي و العربي و ما يحف به من قضايا و أسئلة ضمن خانة النقد و الدراسة و من هذا الجانب تعددن الفعاليات حيث كان البيت مجالا شاسعا للقول الشعري بالنسبة للشعراء التونسيين و العرب و غيرهم و كل ذلك في ضرب من التناغم الجمالي بين المضامين الشعرية و سحر المكان و عراقة المدينة الفاتنة و نعني القيروان..


عدد مرات القراءة:1497

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: