الأحد, 16-يونيو-2019
صراع أميركي ـ روسي ـ تركي على مستقبل إدلب
بقلم/ هدى الحسيني

من تهديد المطارات إلى تهديد الناقلات قوى إقليمية دفعت بالدبلوماسية إلى الهاوية
بقلم/ مايا التلاوي

المستفيدون من تفجيرات ناقلات النفط
بقلم/ العميد / ناجي الزعبي

حرب النّاقلات.. بعد حرب المطارات.. إلى أين ..
بقلم / عبدالباري عطوان

العراق والتوسط بين إيران وأمريكا
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

مشاريع قوانين عنصرية إسرائيلية جديدة
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

الحب..
بقلم /د. ولاء الشحي

سنرجع إلى المربع الأول " حل الدولتين"
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
تعرض 7 ناقلات نفط للتفجير في ميناء الفجيرة الاماراتي
سام برس

 - ضمن  تظاهرة " أيام الجهات، مدن الفنون في مدينة الثقافة " التي تبرز كمرآة عاكسة للبورتريه الثقافي و الحضاري لجهات تونسية من حيث الفعل الفني و الثقافي و الابداعي و المخزون الحضاري يكون الموعد هذه المرة يوم الجمعة

الأربعاء, 02-يناير-2019
سام برس/ تونس / شمس الدين العوني -
ضمن تظاهرة " أيام الجهات، مدن الفنون في مدينة الثقافة " التي تبرز كمرآة عاكسة للبورتريه الثقافي و الحضاري لجهات تونسية من حيث الفعل الفني و الثقافي و الابداعي و المخزون الحضاري يكون الموعد هذه المرة يوم الجمعة 04 جانفي 2019 مع درة الشمال وعاصمة السنابل.. ولاية سليانة..سليانة هذه التي ستكون بمثابة عرس المكان و الزمان و ذلك انطلاقا من الساعة الثانية ظهرا..

ويتضمن البرنامج عروضا فنية استعراضية في الفنون الشعبية، الفروسية، الإنشاد الصوفي، وعروضا لتراث سليانة وللأزياء التقليدية الخاصة بالجهة، إضافة إلى معارض "كسوة الخيل"، " الصناعات التقليدية والحرف اليدوية "، " سليانة : سحر المتحف الطبيعي، ثراء التراث المادي"، وأخرى للفنون التشكيلية، الإبداعات الشبابية، إصدارات الجهة، أعلام الجهة، الأكلات التقليدية السليانية، الصناعات الغذائية المحلية، إنتاج المؤسسات والجمعيات الثقافية بولاية سليانة وغيرها..

كما سيكون الموعد ضمن تظاهرة "سليانة في مدينة الثقافة" مع عرض تراثي بعنوان "الشاوية" لمجموعة برقو 08 التي ولدت موسيقاها من جبال الشمال الغربي الشاهقة – أين تتفجر أصوات النساء والرجال ببحة فريدة – تقدم المقطوعات القديمة النادرة عبر إعادة التوزيع ومحاولات المزج مع الموسيقى الإلكترونية في محاولة موفقة لخلق التراث الموسيقي بنفس معاصر.

وفي اختتام الاحتفاء بسليانة في مدينة الثقافة سيكون الموعد مع عرض فرجوي "سليانة، عين الذهب" انطلاقا من السادسة مساء..

هذه سليانة في تجلياتها عبر الأزمنة تمنح المكان الثقافي مدينة الثقافة و الناس من الرواد و أحباء الابداع شيئا من ذهب الأزمنة..شيئا من عطور الثقافة و الحضارة و التواريخ..
سليانة ..المكان و المكانة..تضرب الموعد الآخر مع أحبائها..مع الناس .. حيث القلب النابض بالفكر و الابداع و المؤانسة...قولا بالقيمة و البهاء و العطاء و المحبة الفارقة..
عدد مرات القراءة:616

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: