الأحد, 16-يونيو-2019
صراع أميركي ـ روسي ـ تركي على مستقبل إدلب
بقلم/ هدى الحسيني

من تهديد المطارات إلى تهديد الناقلات قوى إقليمية دفعت بالدبلوماسية إلى الهاوية
بقلم/ مايا التلاوي

المستفيدون من تفجيرات ناقلات النفط
بقلم/ العميد / ناجي الزعبي

حرب النّاقلات.. بعد حرب المطارات.. إلى أين ..
بقلم / عبدالباري عطوان

العراق والتوسط بين إيران وأمريكا
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

مشاريع قوانين عنصرية إسرائيلية جديدة
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

الحب..
بقلم /د. ولاء الشحي

سنرجع إلى المربع الأول " حل الدولتين"
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
تعرض 7 ناقلات نفط للتفجير في ميناء الفجيرة الاماراتي
سام برس

 - لم توقفه الإصابة..ولم يقرر الابتعاد عن ميادين الفروسية وهو يتعرض ل (كسر) في الفخذ في بطولة سابقة..ولم يدب اليأس في نفسه وهو أسير (الفراش) والعكازتين لثلاثة أشهر..ولم تمنعه عمليتين جراحيتين في أن يعود لبطولات الفروسية.

الأربعاء, 10-إبريل-2019
سام برس /عبده مسعد -
لم توقفه الإصابة..ولم يقرر الابتعاد عن ميادين الفروسية وهو يتعرض ل (كسر) في الفخذ في بطولة سابقة..ولم يدب اليأس في نفسه وهو أسير (الفراش) والعكازتين لثلاثة أشهر..ولم تمنعه عمليتين جراحيتين في أن يعود لبطولات الفروسية.

هاهو اليوم الفارس الصغير المبدع حسين محمد القملي يحصد المركز الأول والبطولة الثانية بعد أن ترك العكازتين..

اعتلى بتفوق وإجادة على جودة(شو تايم) مرتبة التميز وحصد بطولة آخرى في بطولة الصمود للفروسية (قفز حواجز) في فئة (B ) التي اشترك في منافستها (25) فارسا يمثلون محافظات صنعاء والحديدة ومأرب نافسوا على المراكز الأولى ب (38) خيلا

الفارس حسين القملي من نادي العاصمة للفروسية يمتلك إرادة قوية وأثبت أن ابن الوز عوام..وابن البطل بطل أيضاً..فقد تخطى مسلك المنافسة (6) حواجز وحاجز الجوكر دون أي أخطاء وتفوق على بقية زملائه السبعة الذي تجاوزوا المسلك بدون أخطاء بأن حصد أفضل وأسرع زمن(20.84 ث) ليكون أول الأبطال الأشبال وأول الفرسان عزيمة وإصرار في تجاوز إحباط الإصابة والم البقاء رهينا لعكازتي الإصابة

وجاء في صدارة الترتيب النهائي للبطولة التي اشترك فيها (25فارسا) 7 فرسان أشبال أولهم القملي الصغير بأفضل زمن فيما جاء فارس نادي العاصمة المتألق علي أمين الطويل ثانياً بجواده حماس وبدون أخطاء وبزمن ( 24.63ث)..فيما اعتلى المركز الثالث فارس نادي العاصمة عز الدين الشامي بخيله الكبيشان بدون أخطاء وزمن (25ث) وحقق المركز الرابع فارس مربط الرعد بالحديدة محمد عبدالكريم السياغي على الجواد الأصيل بدون أخطاء وبزمن ( 25.62ث) وفي المركز الخامس جاء فارس مربط الرعد ايمن محمد شذان بالجواد أرحب بدون أخطاء وزمن (26.21ث) وحل في المركز السادس الفارس إياد محمد شذان بدون أخطاء على جواده الميمون بزمن (27.4ث) وجاء في المركز السادس فارس نادي العاصمة سهيل معاذ الخميسي على جواده سهيل بدون أخطاء وزمن (32 ث)

وتقام غداً الخميس آخر منافسات بطولة الصمود للفروسية (قفز حواجز) بتنافس ساخن وقوي في الفئة (A ) والتي ستشهد مشاركة (17) فارساً يتنافسون ب (30)جوادا في مسابقة (الصعوبات المتدرجة) التي يتكون مسلكها من (6) حواجز تبدأ (75سم) من (ويصل أرتفاعها إلى (100)سم مع أعتبار الزمن بالإضافة إلى حاجز مركب يصل أرتفاعه إلى 120سم ويحق للفارس الاشتراك بجوادين لمن أراد

وعند انتهاء منافسات اليوم الختامي سيتم تكريم أبطال بطولة الصمود التي تقام برعاية وزير الشباب والرياضة الاستاذ حسن زيد ووكيل محافظة الحديدة رئيس مربط الرعد الشيخ صدام آل راشد.
عدد مرات القراءة:745

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: