السبت, 06-يونيو-2020
حكومة الشرعية عنصرية في صرف الرواتب
بقلم/ محمد قائد العزيزي

أمريكا: شيء من تاريخ العنصرية والنضال!
بقلم/ أحمد الفراج

أردوغان والسراج يحتَفِلان في أنقرة باستِعادة السيطرة الكاملة على طرابلس..
بقلم/ عبدالباري عطوان

نعم أثرت فينا الجائحة!
بقلم/عائشة سلطان

الإسرائيليون يستعيدون بالضمِ يهودا والسامرةَ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

مرحباً أميركا ... مرحباً عنصرية!
بقلم/ سعدية مفرح

الإمارات والحرب على الربيع العربي.. هل تنجو تونس من حلف الثورات المضادة؟
بقلم/سيف الإسلام عيد

يحيى البابلي..الوفي..النبيل!
بقلم/معاذ الخميسي

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس

 - رياحين المساء    تزهر السكينة في كف الشهقة      كأن تعاريج الصمت

السبت, 11-مايو-2019
سام برس -
حسن العاصي

*كاتب وباحث فلسطيني مقيم في الدانمرك



يداهمنا وجه الفراغ


1
رياحين المساء

تناجي غفوة الخريف

تزهر السكينة في كف الشهقة

كأن تعاريج الصمت

تولد على مهل

من رماد العمر



2
رحلت في يقظة الامتداد

جلست مع السبات

أبحث عن مقعد يشبهنا

العربة شاغرة

والأماكن مرايا خاسرة

أدوّن سفري مع درب الريح

كي أقطف الجدار



3
نتمايل بين حلمين

والظلال القاتمة

كأننا اجتمعنا عيون متشققة

خذ سفري وأخاديد الرحلة

خذ زمني ولهاث الخريف

نرسم المسافات

كي لا تتسع الدروب

خذ حقيبتي

قد هيأت لك يدي للسفر


4
وحدنا في سكون العناوين

نحمل طقوس المغفرة

وظمأ الفصول

أنت هناك

تنتصبين على باب حروفي

تطالعين الوجوه العابرة

وأنا هنا في نكهة الأمسيات

أخلع وجه الطريق

أقف على مسافة الجنون

بسلام



5
لا شيء يحلّق في درب الحزن

أشتم فيك مطر يشبهني

حين يضيق الكلام

تتوه الجدران

هربنا من يتم الدروب

لاحتمال الألوان

تدلّت المساحات المكتومة

كَتبَ الرواة

هنا ماء الضياع




6
أوثقوا ضفائر الصبّار

جمعوا مفردات موتنا

وطن على ورق

ونشيد يتلاشى خذلاناً

نرحل إلى نعش الانتظار

يداهمنا وجه الفراغ

نريق وهجنا

شمساً للصلاة

فتكبر فصول المساء

هناك



7
تزفر أورقة الشمس

في درب الريح

أطلنا لوعة المسافة

ما انزلقنا لصقيع الألوان

لم تمت زهرة البحر فينا

مازالت حكاية في أقلامنا

ومازال للخطى

قصائد حد الاشتهاء

ترانا في رتابة الحقل

نسلك نوبات الشعر

لنكتشف سر الحماقة
عدد مرات القراءة:859

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: