الأحد, 07-يونيو-2020
لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، البحث العلمي في الوطن العربي واليمن خصوصا في الهاوية
سام برس/عامر محمد الضبياني

الربيع الامريكي.. بلون العنصرية المخضب بالدم!!
بقلم/ احمد الشاوش

شحذ الهمم بعيدا عن الاستجدا بوابة النصر؟!
بقلم العميد/عبدالله الحكيم

حكومة الشرعية عنصرية في صرف الرواتب
بقلم/ محمد قائد العزيزي

أمريكا: شيء من تاريخ العنصرية والنضال!
بقلم/ أحمد الفراج

أردوغان والسراج يحتَفِلان في أنقرة باستِعادة السيطرة الكاملة على طرابلس..
بقلم/ عبدالباري عطوان

نعم أثرت فينا الجائحة!
بقلم/عائشة سلطان

الإسرائيليون يستعيدون بالضمِ يهودا والسامرةَ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس

 - أفادت وسائل إعلام جزائرية بأنه تم استدعاء الجنرال المتقاعد خالد نزار، للمحكمة العسكرية بالبليدة، في قضية الثلاثي السعيد بوتفليقة، والجنرالين توفيق وعثمان طرطاق.

الثلاثاء, 14-مايو-2019
سام برس -

أفادت وسائل إعلام جزائرية بأنه تم استدعاء الجنرال المتقاعد خالد نزار، للمحكمة العسكرية بالبليدة، في قضية الثلاثي السعيد بوتفليقة، والجنرالين توفيق وعثمان طرطاق.

وذكرت وسائل الإعلام، اليوم الثلاثاء، أن وزير الدفاع الأسبق خالد نزار مثل أمام القضاء للإدلاء بشهادته حول قضية السعيد بوتفليقة شقيق الرئيس السابق، ومديري الاستخبارات السابقين محمد مدين المعروف باسم الجنرال توفيق وعثمان طرطاق قبل أن يغادر المحكمة.

وأدلى نزار بتصريحات صحفية لـموقع "ألجيري باتريوتيك"، كشف فيها عن اتصالين مع السعيد بوتفليقة خلال الحراك، وأكد أن شقيق الرئيس السابق كان مستعدا لفرض حالة الطوارئ أو الحالة الاستثنائية من أجل إطالة أمد بقائه في الحكم.

وقال المسؤول الجزائري السابق الذي شغل منصب وزير الدفاع بين أعوام 1990 و1994، إنه تحدث مع السعيد بوتفليقة مرتين خلال فترة الحراك بطلب من الأخير، لاستشارته بشأن طريقة التعامل مع الأزمة، مشيرا إلى أنه فهم من حديثه أنه كان الحاكم الفعلي للبلاد، وأن الرئيس كان مغيبا، وأنه حتى الدقيقة الأخيرة، كان السعيد يتمسك بالسلطة ويناور من أجل الإبقاء عليها.

كما روى أنه خلال لقاء مع السعيد بوتفليقة، في 7 مارس الماضي، اقترح عليه خطة للخروج من الأزمة باستقالة الرئيس وتغييرات في مختلف المؤسسات استجابة للشارع، لكن السعيد بوتفليقة رفضها جملة وتفصيلا وقال إنها خطيرة عليهم (يقصد عائلة بوتفليقة).

وأوضح خالد نزار أنه تلقى، في 30 مارس الماضي، اتصالا جديدا من السعيد بوتفليقة، وقال إنه عرف من خلال صوته أنه في حالة اضطراب، مبينا أن السعيد بوتفليقة قال له: "قائد الأركان قايد صالح، في اجتماع مع قادة أفراد الجيش، وفي أي لحظة قد يتخذون قرارا ضد الرئاسة"، و"السعيد كان خائفا من اعتقاله".

وأضاف المسؤول العسكري السابق أن شقيق الرئيس طلب رأيه حول قضية إقالة قائد الأركان، فكان الرد "أنه (السعيد) سيكون مسؤولا عن ضرب وحدة الجيش في هذه المرحلة الحساسة".

المصدر: وسائل إعلام جزائرية

عدد مرات القراءة:644

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: