الأحد, 07-يونيو-2020
لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، البحث العلمي في الوطن العربي واليمن خصوصا في الهاوية
سام برس/عامر محمد الضبياني

الربيع الامريكي.. بلون العنصرية المخضب بالدم!!
بقلم/ احمد الشاوش

شحذ الهمم بعيدا عن الاستجدا بوابة النصر؟!
بقلم العميد/عبدالله الحكيم

حكومة الشرعية عنصرية في صرف الرواتب
بقلم/ محمد قائد العزيزي

أمريكا: شيء من تاريخ العنصرية والنضال!
بقلم/ أحمد الفراج

أردوغان والسراج يحتَفِلان في أنقرة باستِعادة السيطرة الكاملة على طرابلس..
بقلم/ عبدالباري عطوان

نعم أثرت فينا الجائحة!
بقلم/عائشة سلطان

الإسرائيليون يستعيدون بالضمِ يهودا والسامرةَ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس

 - ضمن الحالة الكونية و تداعياتها الانسانية و الوجدانية حيث انحدار القيم و تداخل الأطروحات و الصراعات وتهميش قيمة الوقت ..ضجت لوحة الفنان محمد بن الهادي الشريف بألونها و تقنية تعاطيها الفني بحيز من الأسئلة التي تهم hbkshk

الأربعاء, 12-يونيو-2019
سام برس/ تونس/ شمس الدين العوني -
*لوحة عن التشظي الانساني و الوجداني و الزمن في صالون الفن المعاصر..

ضمن الحالة الكونية و تداعياتها الانسانية و الوجدانية حيث انحدار القيم و تداخل الأطروحات و الصراعات وتهميش قيمة الوقت ..ضجت لوحة الفنان محمد بن الهادي الشريف بألونها و تقنية تعاطيها الفني بحيز من الأسئلة التي تهم الانسان وذلك الى جانب عمل فني ثان للفنان الذي يشارك في معرض الصالون التونسي للفن المعاصر من تنظيم اتحاد الفنانين التشكيليين التونسيين بقصر خير الدين و الذي يتواصل الى غاية يوم 30 من شهر جوان الجاري.

هذه المشاركة للفنان الشريف تأتي ضمن أنشطته الفنية التشكيلية بتونس و خارجها حيث سبقت له مشاركة في المعرض الفني التشكيلي بدار الثقافة ابن رشيق بعنوان " رحيق الفن ..فاكهة الوطن " و هو مهدى الى الفنان الراحل عبد الرزاق الساحلي بمشاركة ابراهيم العزابي و لمين ساسي و عبد الستار العبروقي و الزين الحرباوي و خليل قويعة و عبد المجيد بن مسعود و علي فاخت و لطفي بن صالح و مراد بن بركة و حياة المدب القاسمي و نجيب بوصباح .. و هذا النشاط هو ضمن لقاءاته مع الفنانين و قد كانت للرسام محمد بن الهادي الشريف زيارات للفنانين الخزافين و من ذلك فعالية أيام قرطاج للفن التونسي المعاصر في دورتها الأولى الى جانب الحضور في أنشطة الملتقى الدولي للخزف بباب سيدي قاسم الجليزي حيث التقى بالفنانين علي الزنايدي و هو الفنان الذي تابع الفعالية التي ضمت عددا من التجارب لفنانين من عديد البلدان و رغم اشتغاله على فنون الرسم فان الفنان الشريف سعى للاستفادة من تجارب الفنانين المشاركين خصوصا في تفنيات الابداع الخزفي عبر مختلف مراحل العملية الفنية مع الطين و الفرن و التلوين..

و المتابع لتجربة هذا الفنان من سنوات يلمس هذا التطور و الوعي النامي بالفنون و الاشتغال الجمالي و رغم عصاميته فان الفنان التشكيلي محمد بن الهادي الشريف و بعد هذه المراكمة للأعمال الفنية و المشاركات المتعددة يطمح الى معرض خاص يحوي تجربته التي قال عنها الفنان و الناقد الحبيب بيدة بكونها ضرب من الفن الخام.. مشاركة أخرى للفنان الشريف في معرض الصالون التونسي للفن المعاصر من تنظيم اتحاد الفنانين التشكيليين التونسيين بقصر خير الدين و الذي يتواصل الى غاية يوم 30 من شهر جوان الجاري.
عدد مرات القراءة:975

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: