الخميس, 18-يوليو-2019
هل كان الإسلام السّبب في تخلّف العالم الإسلامي..
بقلم/ عبدالباري عطوان

17 يوليو 1978م يوما من الدهر...
بقلم/ د. علي محمد الزنم

الخليج العربي ومثلث برمودا ..
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

زيفُ الحضارةِ اللبنانية وكذبةُ الأخوةِ الإنسانيةِ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

انقلاب معادلات العدوان على اليمن بعد خمس سنوات من العدوان على شعبنا اليمني
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

رسالة إلى الوالي.. الصميل الذي غيب الدولة
بقلم/ حسن الوريث

إسرائيل تعتذر (للمقاومة في غزة) ..
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

صندوقُ النقدِ الدولي عدوُ الشعوبِ ومدمرُ البلدانِ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
تعرض 7 ناقلات نفط للتفجير في ميناء الفجيرة الاماراتي
سام برس

 - رواق الفنون ببن عروس و بادارة الفنانة التشكيلية نزيهة الصولي يواصل أنشطته وفق المعارض الفنية التي ينظمها لفنانين تونسيين و غيرهم من البلدان العربية و في هذا الاطار يشهد الرواق المعرض الفني للفنان التشكيلي والأديب الشاعرالسعودي الراحل ميرزا حسين

الخميس, 04-يوليو-2019
سام برس/ تونس/ شمس الدين العوني -
رواق الفنون ببن عروس و بادارة الفنانة التشكيلية نزيهة الصولي يواصل أنشطته وفق المعارض الفنية التي ينظمها لفنانين تونسيين و غيرهم من البلدان العربية و في هذا الاطار يشهد الرواق المعرض الفني للفنان التشكيلي والأديب الشاعرالسعودي الراحل ميرزا حسين الصالح و ذلك بحضور عدد من الفنانين و الكتاب و باشراف كل من المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية بن عروس و الملحق الثقافي بسفارة المملكة العربية السعودية بتونس ...

وبخصوص هذا المعرض ذكرت مديرة الرواق "...برواق الفنون ببن عروس و تحت إشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية بن عروس نظّم رواق الفنون ببن عروس المعرض الشخصي الحادي و العشرين وفاء لروح فقيد الساحة التشكيلية العربية الصديق والمحب لتونس الفنان التشكيلي والأديب الشاعرالسعودي الراحل ميرزا حسين الصالح " من أهالي مدينة صفوى بالمنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية، الذي وافاه الأجل يوم الجمعة "12 جمادى الأولى 1440هـ/ 18 يناير كانون الثاني 2019م " 18 جانفي 2019 وتم افتتاح معرض " هرمونية الألوان " يوم الجمعة 28 -06- 2019 على الساعة الخامسة و النصف مساء برواق الفنون ببن عروس بحضور كل من السيد المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بولاية بن عروس و الملحق الثقافي بسفارة المملكة العربية السعودية بجمهورية تونس و السيد معتد بن عروس و السيد مدير إدارة الفنون التشكيلية بوزارة الشؤون الثقافية والسيدة مديرة رواق الفنون ببن عروس و السيدة رئيسة لجنة الثقافة والتربية والتعليم ببلدية بن عروس و السادة أعضاء المجلس البلدي والسيد مدير مهرجان بن عروس وبحضور نخبة من فنانين تشكيليين وفوتوغرافيين وثلة من مثقفين الجهة والفاعلين من المجتمع المدني.

كلمة الشكر لمن شرّفنا بالحضور في هذا الافتتاح وشكر خاص لإدارة مركز الفرز بتونس - و مكتب الديوانة للطرود البريدية بتونس - والإدارة الجهوية للدوانة تونس الجنوبية بولاية بن عروس- و إدارة الفنون التشكيلية بوزارة الشؤون الثقافية - والإدارة العامة للمتحف الوطني للفن المعاصر بوزارة الشؤون الثقافية على المساعدة وتسهيل الإجراءات الإدارية.كل الشكر للفنانة التشكيلية مهى اللموشي و الأديبة هيام الفرشيشي والفنانة التشكيلية حياة القاسمي والفنان التشكيلي يسر الجموسي في إعداد هذا المعرض. كل الشكر للفنان التشكيلي بشير اللهدومي على تكبده مشقه الطريق وقدومه من مدينة قابس و رغم المرض تحامل على نفسه ليقدم هديته المتمثلة في عملين فنيين. ويتواصل المعرض إلى غاية يوم05-07-2019...".

هكذا هو هذا النشاط لرواق الفنون ببن عروس في سياق التجارب الفنية التونسية و العربية و في مجالات الفنون التشكيلية ..

عدد مرات القراءة:1448

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: