الأحد, 25-أغسطس-2019
المؤتمر الشعبي العام مسيرة نضال وتضحية
بقلم/د. علي محمد الزنم

في ذكرى التأسيس لوطن
بقلم/ زيد محمد الذاري

أبناء اليمن الجريح يعيشون حياتهم في جروح
بقلم /حميد الطاهري

من جديد إسرائيل تبحث عن نصر ..
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

المستهلك وسلاح المقاطعة !!؟
بقلم/ احمد الشاوش

سورية الى متى ؟ ايها الأفاعى
بقلم/ محمود كامل الكومى

راس الاردن على مقصلة كوشنير
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

شهداءُ بيت لاهيا أيتامٌ على مائدةِ اللئامِ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس

 - في الندوة الصحفية للدورة 32 للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس و التي انتظمت يوم الجمعة 12 جويلية الجاري  بالمركب الثقافي محمد الجموسي بصفاقس بحضور المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بالجهة مهذب القرفي

السبت, 13-يوليو-2019
سام برس/ تونس/ شمس الدين العوني -
*.فنانون من العالم وأنشطة ضمن شعار"من أجل إبداع يرتقي بجودة الحياة "

في الندوة الصحفية للدورة 32 للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس و التي انتظمت يوم الجمعة 12 جويلية الجاري بالمركب الثقافي محمد الجموسي بصفاقس بحضور المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بالجهة مهذب القرفي و هيئة المهرجان برئاسة السيد اسماعيل حابة تم عرض مجمل فقرات و تفاصيل البرنامج العام للدورة التي تحمل شعارا مهما و هو " من أجل إبداع يرتقي بجودة الحياة " و دار نقاش بين الاعلاميين و الهيئة يتصل بالفعالية و جوانبها الثقافية و الفنية و الدعم و الضيوف و ما الى ذلك .

مدينة المحرس الجميلة تشهد الفعاليات في الفترة من 16 إلى 26 جويلية 2019 لنجد الندوات و الورشات الخاصة بالأطفال واليافعين مع مشاركات واسعة لعددمن الفنانين التونسيين و العرب و الأجانب وفق ألوان و أشكال فنية مختلفة مثل النحت و المجسمات والجداريات و الفسيفساء كما تنشط ورشات للترميم و التعهد و الصيانة للمنجزات من الأعمال الفنية بحديقة الفنون..

و هناك معرض برواق يوسف الرقيق في الافتتاح يضم جانبا من أعمال الفنانين المشاركين و معرض الاختتام و يحوي جملة الأعمال الفنية التي أعدها الفنانون المشاركون طيلة أيام المهرجان ..هذا الى جانب نشاط المنابر " من أجل قيم كوسموبوليتية " و يهتم بمحاور وتجارب فنية كما تتضمن سهرات الدورة عدة عروض فنية و ثقافية الى جانب الأمسية الشعرية التي يكون ضيفها الشاعر و الفنان التشكيلي الأردني محمد العامري و المعروف كذلك باهتماماته و كتاباته و حواراته التشكيلية في الدوريات الثقافية العربية و منها بالخصوص الشارقة الثقافية.و في هذه الدورة تتجه الأنشطة الى الانفتاح على الشوارع و المحيط كعادة المهرجان العريقة.و يشارك فنانون و مهتمون بالفنون من بلدان عديدة و هي سوريا و لبنان و العراق و السعودية و السودان و البحرين و المغرب و الجزائر و ليبيا و مصر و فلسطين و-سلطة عمان و الامارات العربية المتحدة و فرنسا و ايطاليا و تركيا و السويد.و تمت الاشارة من قبل السيد اسماعيل حابة الى أهمية تحقق الحلم اليتواصل انتظاره من عقود و المتمثل في حي فني به متحف يضم الأعمال حصيلة مختلف الدورات..كما عبر المندوب الثقافي عن أهمية المهرجان و قيمته الجمالية و الثقافية و دعمه .

تنتظم الدورة 32 للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس ضمن عنوان كبيرو دال هو " من أجل إبداع يرتقي بجودة الحياة " و تنشط مختلف ورشات هذه الدورة في مجالات مختلفة و ضمن انشطة متعددة عرف بها المهرجان مثل المنابر و الشعر و الجولات الثقافية و الترفيهية و السياحية و المعارض و اللقاءات الفكرية ...

كما يحضر في الدورة و يشارك فيها عدد من الفنانين التشكيليين و النقاد من البلدان العربية و الأجنبية على غرار بقية الدورات السابقة حيث لقي المهرجان أصداءه العربية و الدولية .لقد كانت تونس- المحرس مفردة تشكلية أخرى لابدّ منها.. هي أرض عمّار فرحات، الحبيب شبيل، نجيب بلخوجة، الخياشي والضحاك..عبد الرزاق الساحلي.. يوسف الرقيق وغيرهم..و كل الفنانين الذين أحبوها و هاموا بالظلال و النور فيها على غرار بول كلي الفنان العالمي ...العنوان الكبير هو المحرس ...المدينة.. و الناس ...و الذاكرة ..المدينة الفنية تجهزت كما ينبغي للاحتفاء بفعاليات الدورة (32) ..هذه الدورة الجديدة للمهرجان .
عدد مرات القراءة:1061

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: