السبت, 25-يناير-2020
خدام خدام الجرافي!!؟
بقلم/ احمد الشاوش

الوعي الجمعي السوري في مصفوفة المقاومة للإهارب الاقتصادي الامريكي
بقلم/د. سناء نصر الحسين

ماذا نستفيد من قصة كارلوس غصن؟
بقلم/ عامر محمد الضبياني

أين المجتمع الدولي من المحرقة الصهيونية المتواصلة ضد شعبنا الفلسطيني ...؟
بقلم /د. وسيم وني

قضية نعمة يساكر تهريبٌ أم جاسوسية
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

زي ما كنا نشاهد في افلام الاكشن تماما
بقلم/ عامر الضبياني

قطرنة الشعوب !!؟
بقلم/ احمد الشاوش

عن كارثة انتشار السلاح وثقافة الموت ..؟!
بقلم/ طه العامري

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
عملاق التكنولوجيا"هواوي" يطلق أحدث هواتفه الجديدة "ميت 30"
سام برس/ متابعات
زين كرزون تلتقي متابعيها في مسرح شمس بالعبدلي

 - تظاهر عشرات الآلاف في هونغ كونغ السبت دعماً للحكومة القريبة من بكين وللشرطة، ردا على التظاهرات المناهضة الضخمة التي تشهدها منذ أسابيع هذه المنطقة الإدارية التابعة للصين والتي تحظى بحكم شبه ذاتي.

السبت, 20-يوليو-2019
سام برس -
هونغ كونغ (أ ف ب) -

تظاهر عشرات الآلاف في هونغ كونغ السبت دعماً للحكومة القريبة من بكين وللشرطة، ردا على التظاهرات المناهضة الضخمة التي تشهدها منذ أسابيع هذه المنطقة الإدارية التابعة للصين والتي تحظى بحكم شبه ذاتي.

وتشهد هونغ كونغ منذ 9 حزيران/يونيو تظاهرات سلمية ضخمة، ولكن سجّلت خلالها مواجهات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة.

وانطلق الحراك المناهض للحكومة للتعبير عن رفض مشروع قانون مثير للجدل يسمح بتسليم المطلوبين إلى الصين القارية. وعُلق المشروع لكن موجة الغضب استمرت تنديداً بالضربات التي توجهها بكين للحريات في هذه المستعمرة البريطانية السابقة.

ورفعت خلال تظاهرة السبت التي بدا أنّ الفئة العمرية المشاركة فيها مرتفعة مقارنة بغيرها، أعلام الصين ولافتات مؤيدة للشرطة.

وشرح العامل في قطاع التأمين ساني وونغ(42 عاماً)، أنّ أولئك "الذين لجأوا إلى العنف يقولون إنهم يحبون هونغ كونغ أيضاً، ولكن لا يمكننا أبداً الموافقة على طريقة تعبيرهم".

من جهتها، اعتبرت السيّدة لونغ (60 عاماً) أنّ المحتجين الراديكاليين الذين خرّبوا البرلمان في حزيران/يونيو يجب أن يتعرضوا للمساءلة بشأن أعمالهم. وقالت "أكره الناس الذين يستخدمون العنف ضدّ الآخرين... كان شيئاً متطرفاً للغاية".

وأحصت الشرطة مشاركة نحو 103 آلاف في ذروة تظاهرة السبت، بينما تحدّث المنظمون في وسائل الإعلام المحلية عن مشاركة 316 ألفا.

ويوجّه المتظاهرون المناهضون للحكومة غضبهم على الشرطة ويتهمونها بأنّها تتلقى أوامر السلطات المقربة من بكين، كما يتهمونها بالاستخدام المفرط للقوة، الامر الذي تنفيه مؤكدة أنّ رد فعلها متكافىء مع الفعل.

وشهدت هونغ كونغ حوادث عنف في 14 تموز/يوليو حين اشتبك متظاهرون وعناصر من الشرطة داخل مركز تجاري. وأصيب في حينه 28 شخصاً، بينهم عشرة شرطيين.
عدد مرات القراءة:563

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: