الأربعاء, 18-سبتمبر-2019
عبد القوي عثمان في مواجهة ( خميس )..؟!
بقلم/ طه العامري

الحرب على النفط (أرامكو)...
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

الأفعى الصهيونيةُ تختنقُ بما تَبلعُ وتُقتَلُ بما تجمعُ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

ماذا كشف لنا المتحدث باسم الحوثيين من معلومات خطيرة حول هجوم المسّيرات على تجمع ابقيق النفطي السعودي؟
بقلم/ عبدالباري عطوان

هل نحن عدميون ؟؟؟
بقلم/ محمد عبد الوهاب الشيباني

كيف الدَّبَل…؟!
بقلم/عبدالحليم سيف

هل ما بعد عملية بقيق كما قبله؟
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

سيادة الرئيس.. لماذا لا ترد على رسائلي بشأن الشهيدة اسراء
بقلم/ نادية عصام حرحش

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس

الجمعة, 16-أغسطس-2019
 - * فيما ادعى التحالف وما يزال يدعي، منذ أكثر من أربع سنوات، أنه شن الحرب على اليمن للقضاء على ما يسميها مليشيا الحوثي، ولأسباب متعددة منها التجاوب مع الشرعية التي انقلب عليها الحوثي واستعادتها، ومنها كون هذا التحالف يحارب إيران، بقلم/ جميل مفرِّح -
* فيما ادعى التحالف وما يزال يدعي، منذ أكثر من أربع سنوات، أنه شن الحرب على اليمن للقضاء على ما يسميها مليشيا الحوثي، ولأسباب متعددة منها التجاوب مع الشرعية التي انقلب عليها الحوثي واستعادتها، ومنها كون هذا التحالف يحارب إيران، في حين الحوثي يد من أيادي إيران التي تستهدف المنطقة، و...، و...، ومبررات كثيرة أخرى لا سلطان بها..

* يتبين بوضوح أن هذا التحالف، على خلاف ما ادعى ويدعي، تعمد أن يصنع من جماعة الحوثي قوة لا يستهان بها مساعداً إياها بالقضاء على أية قوة قد تضاهيها في شمال اليمن، إلى جانب تعمده تدمير كل البنى التحتية تقريباً في هذا الشمال.. وبعد نجاحه في ذلك هاهو اليوم يقوم بالدور ذاته وبالعملية ذاتها تجاه ما يسمى المجلس الانتقالي في جنوب الوطن، والذي لا يتردد أيضاً عن وصفه بالمليشيا الانقلابية..

* ويبدو أن هذا التحالف لم يكتف بعد بما قتل وقصف ودمر شمالاً وأنه يريد الاستمرار في ذلك جنوباً، وصولاً إلى تنظيف الساحة اليمنية أولاً من مظاهر وشكل الدولة النظامية المتعارف عليها، ثم من القوى العسكرية الوطنية المنظمة، لصالح هاتين القوتين اللتين أوجدهما فيما يدعي قتالهما ومحاربتهما (حفاظا على أمنه الاستراتيجي) كمبرر آخر من مبررات حربه على اليمنيين وتدميره لليمن..

* ويبدو فيما يبدو كذلك من الأحداث والمتغيرات أن هذا التحالف يعد الخطة والعدة لتقويض اليمن الكبير، الذي انبعث قوياً بإعادة توحيده في العام 1990م، وذلك بإعادة شطره،ومن ثم إذكاء الفتنة بين القوتين المتبقيتين، واللتين صنعهما بيديه ودهائه وماله وسطوته شمالاً وجنوباً ثم التنحي جانباً إلى مدرجات الجمهور ليشهد وقائع تقاتل وتناحر اليمنيين، أو بالأصح ما تبقى من اليمنيين، منهكاً هذا البلد باستمرار التداعي والانهيار والحروب التي ستستمر في تحويل شعبه إلى كومة من الكائنات المنهكة واللاهثة والباحثة عن أسباب الموت، أكثر منها عن أسباب العيش.
عدد مرات القراءة:1495

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: