الأحد, 07-يونيو-2020
عزيزنا..وحبيبنا..واصل الضبياني..!
بقلم/ معاذ الخميسي

لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، البحث العلمي في الوطن العربي واليمن خصوصا في الهاوية
سام برس/عامر محمد الضبياني

الربيع الامريكي.. بلون العنصرية المخضب بالدم!!
بقلم/ احمد الشاوش

شحذ الهمم بعيدا عن الاستجدا بوابة النصر؟!
بقلم العميد/عبدالله الحكيم

حكومة الشرعية عنصرية في صرف الرواتب
بقلم/ محمد قائد العزيزي

أمريكا: شيء من تاريخ العنصرية والنضال!
بقلم/ أحمد الفراج

أردوغان والسراج يحتَفِلان في أنقرة باستِعادة السيطرة الكاملة على طرابلس..
بقلم/ عبدالباري عطوان

نعم أثرت فينا الجائحة!
بقلم/عائشة سلطان

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس

 - استعرض فنانون عرب أعمالهم في معرض "خواطر لونية" الذي نظمته "الجمعية السورية للفنون التشكيلية شام" و"الجمعية العربية"، ضمن فعاليات النسخة الخامسة من معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي.

الأحد, 06-أكتوبر-2019
سام برس -
استعرض فنانون عرب أعمالهم في معرض "خواطر لونية" الذي نظمته "الجمعية السورية للفنون التشكيلية شام" و"الجمعية العربية"، ضمن فعاليات النسخة الخامسة من معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي.

وفي حديثه للأناضول، قال رئيس الجمعية السورية للفنون التشكيلية (شام)، عمر النمر، إن 52 فنانا من دول عربية ولا سيما من سوريا وفلسطين والعراق، شاركوا في المعرض الذي تضمن أعمالا فنية في النحت والرسم والحفر على الخشب والأعمال الزجاجية.

وأشار إلى أن المعرض حظي باهتمام واسع من قبل الزوّار. مبينا أن أكثر الأعمال الفنية التي لاقت الاهتمام، هي تلك المتعلقة بالحرب واللاجئين.

وأفاد أنه صوّر في أحد أعماله الفنية التي عرضها في المعرض، مسنا سوريا وهو يهرب من الحرب باتجاه الحدود التركية.

وأعرب النمر عن رغبتهم في إنجاز عمل فني مشترك مع الفنانين الأتراك. مضيفا: "الفن يساهم في تحقيق الوحدة بيننا. لذا نريد الاجتماع سوياً في منصة عمل مشتركة تحظى بدعم من وزارة الثقافة والسياحة التركية".

ولفت إلى شعوره بالسعادة إزاء مشاركته في المعرض الفني، وتعرفهم على العديد من الفنانين الجدد.

وأشار إلى أن الجمعية السورية للفنون التشكيلية (شام)، تواصل فعالياتها في إسطنبول منذ عامين، لافتاً إلى وجود 70 عضو لها.

وأردف: "أقمنا حتى الآن 12 فعالية في إسطنبول، بينها معارض وورشات عمل، إلا أن أهمها كانت أنشطة الرسم الخاصة بالأطفال. حيث سعينا من خلال فن الرسم، التواصل مع شعور اللاوعي لدى الأطفال اللاجئين".

- تركيا مثل بلدي الأم

من جانبها قالت الفنانة السورية رزان السمان، إنها تعيش في اسطنبول منذ نحو 3 أعوام، وأنها تشارك لأول مرة في معرض يقام بتركيا.

وقالت إن اسطنبول تعتبر عاصمة الفن، وأنها ممتنة جدا لأنها تستطيع ممارسة مهنتها في إسطنبول بحرية أكثر من سوريا، لافتةً أنها شاركت سابقا في 4 معارض مختلطة بالمملكة العربية السعودية.

بدورها، قالت الفنانة سجا جنى إنها شاركت في العديد من المعارض المختلطة التي أقيمت في ألمانيا وتونس وفرنسا والعراق وفلسطين، وأنها تستعد لفتح معرضها الخاص في ولاية بورصة التركية.

وتابعت قائلة: "كنت أرسم على جدران المدارس في حلب، وإنني سعيدة لأنني تعرفت على فنانين جدد في هذا المعرض، وتركيا مثل بلدي الأم وأحبها كثيرا، ونطلب من الحكومة التركية مساعدتنا في التجول بالبلدان الأخرى".

- نطلب من اتحاد الفنانين دعم جمعيتنا

وقالت الرسامة السورية رشا سليمان التي تعيش في إسطنبول منذ 7 سنوات، إنها ترغب في التعريف عن فنها وثقافتها للأتراك، عبر آثارها ومنتجاتها.

وأردفت قائلة: "بشكل عام أرسم الأماكن التاريخية، ولهذا فإن مدينة اسطنبول لها خصوصية بالنسبة لي، لأنها مليئة بالأماكن التاريخية والأثرية".

وأشارت سليمان إلى اهتمامها بالرسم منذ طفولتها، معربة عن سعادتها إزاء تواجدها في هذا المعرض.

وطالبت الفنانة السورية اتحاد الفنانين بتقديم الدعم لها ولأعمالها الفنية، عبر تسهيل مشاركتها في المعارض الفنية.

أما الرسام العراقي رجب سيد يوسف الذي يواصل إنجاز أعماله الفنية في إسطنبول منذ 5 سنوات، قال إنه شارك في المعرض من خلال لوحته "يتحدث بصمت".

وأشار إلى أن قيمة الأعمال الفنية التي يتم عرضها في المعرض، لا تقدّر بثمن.

وأعرب يوسف عن شكره لمنظمي معرض "خواطر لونية".

والسبت الماضي انطلق معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي، بدورته الخامسة، في مركز أوراسيا للمؤتمرات بمنطقة "يني كابي" وسط إسطنبول، ويختتم فعالياته الأحد.

المصدر: الاناضول
عدد مرات القراءة:1229

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: