الخميس, 21-نوفمبر-2019
حراك الشعوب وأصل التغييرِ القادم
بقلم/ جمال محمد إبراهيم

دستور العراق.. وثيقة مزورة.. مررت بالتزوير و ملئت بالألغام والمطبات
بقلم/د. سعد ناجي جواد

نتنياهو يحصنُ نفسَه ويقوي حزبَه بالكتلةِ اليمينيةِ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

بقيت قواعد الاشتباك كما هي..
بقلم/ محمد فؤاد زيد الكيلاني

في يومهم العالمي : من ينقذ الأطفال من الهلاك؟
بقلم/ عبدالحليم سيف

الفريسة والسباع
بقلم/ جميل مفرِّح

أطماعُ الإسرائيليين في قبرِ يوسفَ ومقامِهِ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

(فى قانون الثورة) القوانين الصادرة من حكام الرجعية العرب ضد مبدأسيادة الشعب
بقلم/ محمود كامل الكومى

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
عملاق التكنولوجيا"هواوي" يطلق أحدث هواتفه الجديدة "ميت 30"
سام برس/ متابعات
زين كرزون تلتقي متابعيها في مسرح شمس بالعبدلي

 - في سياق نشاطه الفني التشكيلي و ضمن الاشتغال على البحث والتجديد يواصل الفنان التشكيلي محمد المالكي اقامة معارضه الخاصة و المشاركة في المعارض الجماعية و من ذلك الاعداد لمعرض هام فيه حيز من خلاصة التجربة

الإثنين, 21-أكتوبر-2019
سام برس/ تونس/ شمس الدين العوني -
بصمات تراثية..و باقة من الأعمال الفنية وفق تجربة الفنان و خصوصياته التشكيلية...

في سياق نشاطه الفني التشكيلي و ضمن الاشتغال على البحث والتجديد يواصل الفنان التشكيلي محمد المالكي اقامة معارضه الخاصة و المشاركة في المعارض الجماعية و من ذلك الاعداد لمعرض هام فيه حيز من خلاصة التجربة التي تجاوزت 40 سنة ..وينتظم للفنان محمد المالكي معرض خاص برواق علي القرماسي في الفترة من 25 أكتوبرالجاري الى يوم 10 نوفمبر القادم و في الفعالية التشكيلية عدد من أعمال الفنان المالكي تحت عنوان " بصمات تراثية ".هذا في سياق مواصلة التجربة التشكيلية و الفنية حيث قدم الفنان التشكيلي محمد المالكي عددا من أعماله بمعارض سابقة فيها العديد من اللوحات بشأن التّراث والطّبيعة والمجتمع و خصائص تونسية من خلال تاريخها وتراثها ومناسباتها وتقاليدها.. الى جانب أعمال فنية جديدة مثلت طورا آخر من تجربة المالكي منها لوحات " عرس في سيدي بوسعيد " و " تسونامي " و " عين دراهم " و " سيدي بوسعيد المدينة الزرقاء " و " الطبال و الزكار و الكرسي " العاصفة " ..و غيرها.

الأعمال الجديدة مثلت تجربة مغايرة في مسار أعمال المالكي من حيث الروح التجريدية و المتعة البصرية للعمل من قبل المتلقي و المسحة الجمالية للعمل على غرار "تسونامي " و " سيدي بوسعيد.."..و هنا نكتشف الممكنات الجمالية الجديدة للمالكي كفنان اهتم بتيمات التراث و الخصوصية التونسية و الجانب التقليدي في مظاهر الحياة التونسية..في هذا المعرض مجال جديد متجدد عند الفنّان محمد المالكي الذي انطلقت تجربته عبر عمله الأصيل وبلوحاته التي تذهب في تفاصيل الحيات اليومية التونسية بجمالية بينة..

محمد المالكي هذا الفنان الذي جاء من مدن الشمال التونسي وتمرس بالحرف وسافر ضمنها مبكرا الى فرنسا وايطاليا واسبانيا حيث التربصات وامتلاك الخبرات.. في التصاميم والنماذج والديكور... الى جانب فنون الموضة.. قاده هذا النهج منذ السبعينات الى واحة اللوحة وظلال الألوان فغدا شابا عاشقا لفنون التشكيل وعوالم الألوان..

باحساسه المرهف تجاه الأرض و ألوانها الملائمة تخير الفنان محمد المالكي ضربا من العلاقة الحميمة معها في تنويع تشكيلي ينهل من التراث باعتباره كونا من الخصوصية والملامح والتواريخ..

في هذا المعرض تبرز أعمال الفنان محمد المالكي بمراوحاتها الجمالية التي تقول بالتراث والخصوصية المحلية من حيث اللباس والحلي والخلال والعلامات الدالة في المنسوجات و الأعمال الجديدة التي تحدثنا عنها وكلها تجمع بين توق الفنان الى الاصداح بحيز من المخزون كمحصلة وجدانية وثقافية واحداث المتعة الفنية البصرية لدى المتقبل المتجول في تفاصيل اللوحات الذي يجد اشياء من أرضه وبالأحرى بلده تونس..تتعدد اللوحات لتذهب الى ذات العنوان وهو الوجدان التونسي.. ان محمد المالكي بهذا المعرض يبرز مكانة التراث و السعي للتجدد و البحث عن التفاعلات الجمالية الجديدة مع اللوحة و المتلقي في تجربته ..

معرض آخر للمالكي في سياق التجربة يتم افتتاحه عشية يوم الجمعة 25 أكتوبرالجاري ليتواصل الى غاية يوم 10 نوفمبر القادم.معرض و تجربة و سفر مع الألوان ..

عدد مرات القراءة:883

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: