الثلاثاء, 02-يونيو-2020
وقفُ التنسيقِ الأمني عزةٌ وكرامةٌ
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

البخيتي .. عود كرسي لختمة وعود مندف يهودي!!؟
بقلم/ احمد الشاوش

اميركا عالم ال ١٪
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

أزمة الدولة والنظام الأمريكي ونبؤة مسلسل "النهاية "
بقلم/ محمود كامل الكومى

من يحرسكم من بعد القدس؟!
بقلم/د. بثينة شعبان

الطبقة الوسطى اللبنانية تندثر في ظل ارتفاع نسبة البطالة
بقلم/ سوسن مهنا

اليمن واهله محروسون بعين الله عزوجل...!!!
بقلم/ حميد الطاهري

من واقع تجربتي.. أعراض متعددة للإصابة بـ«كورونا»
بقلم/ منصور الصمدي

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس

الخميس, 07-نوفمبر-2019
 - الأردن بلد مضياف ويهتم كثيراً بضيوفه وزواره، سواء كانوا زائرين أو لاجئين، فهناك متسع لهم بين الشعب الأردني الكبير، وأي طارئ يحدث مع هؤلاء الضيوف يكون استثناءاً وليس أساساً.
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني -

الأردن بلد مضياف ويهتم كثيراً بضيوفه وزواره، سواء كانوا زائرين أو لاجئين، فهناك متسع لهم بين الشعب الأردني الكبير، وأي طارئ يحدث مع هؤلاء الضيوف يكون استثناءاً وليس أساساً.

فالذي حصل في مدينة جرش الأثرية يعتبر بالأمر العابر والتصرف الفردي، من شخص شهدت له عائلته بأنه غير سوي، وكما جاء على لسان والده (الله لا يرحمه، من يقوم بهذا الفعل هو مريض نفسياً)، فهذا التصرف مستهجن داخل الأردن، من قبل الحكومة والشعب بشكل لافت للنظر، فالأردن بلد الأمن والأمان ونادراً ما يحدث مثل هذا الأمر، وخصوصاً مع سياح أجانب قادمون إلى الأردن من اجل التنزه، والاطلاع على الآثار النادرة التي قلما تجدها في أي مكان في هذا العالم.

فالشعب الأردني بشتى الأصول والمنابت رفض واستهجن هذه الفعلة، لما تحمله من إساءة واضحة للشعب الأردني العظيم، كما أن جميع مكونات الدولة من أعلى الهرم استنكرت هذه الفعلة وأدانتها، إلى المواطن العادي كان رافضاً لها.

دائماً وأبداً علينا الحذر الشديد من الإعلام المأجور، وما يتم تناوله وتناقله في مثل هذه الحالات، من تكبير الموضوع بشكل لافت، من اجل زعزعة أمن الأردن بشكل غير منطقي، ولكن في المقابل باتت هذه القنوات (قنوات الفتنة) تتلاشى شيئاً فشيئاً حتى متابعيها أصبحوا محدودين جداً.

الأردن قيادة وحكومة وشعباً يتمنون الشفاء العاجل للجرحى في هذه العملية المستنكرة، ونواسي أهاليهم ونطمئنهم بأنهم في الأردن ببلد الأمن والأمان، والطب متقدم جداً في الأردن وسيتم معالجتهم كأي مواطن أردني داخل المستشفى.

ويجب أن لا يؤثر هذا الأمر على السياحة الأردنية بل يجب أن تستمر بالشكل المعتاد كي لا يكون لها أي اثر سلبي على السياحة، فالسياحة في الأردن تعتبر راحة وهدوء بالنسبة للسائح القادم من أي دولة في العالم.
عدد مرات القراءة:1469

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: