الأربعاء, 11-ديسمبر-2019
50 عام ...لقب بحريني اول
بقلم/د. محمد النظاري

في الشرق المرعب
بقلم/حسن العاصي

هل اقتربت حرب العِصابات ضِد الاحتلال الأمريكيّ لتحرير شرق الفُرات واستِعادة آبار النّفط للسّيادة السوريّة؟
بقلم/ عبدالباري عطوان

الحروب الناعمة التي فجرت العالم العربي و الإٍسلامي
بقلم / د.يحي أبوزكريا

جمهور ذواق وبطولة رائعة
بقلم/د. محمد النظاري

قبائل للايجار!!؟
بقلم/ احمد الشاوش

الجرح الفلسطيني بين الانقسامين الوطني الفلسطيني والداخلي الإسرائيلي
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

أزمة الديون الأوروبية كارثة ام ازمة طويلة الأمد
بقلم/د.هشام عوكل

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
عملاق التكنولوجيا"هواوي" يطلق أحدث هواتفه الجديدة "ميت 30"
سام برس/ متابعات
زين كرزون تلتقي متابعيها في مسرح شمس بالعبدلي

الإثنين, 02-ديسمبر-2019
 - خسارتان، تلقي أهداف كثيرة، عدم القدرة على تسجيل حتى هدف واحد، اداء ضعيف، قراءة فتية لا تواكب قدرات المنافسين، غضب جماهيري، برود اداري.
بقلم/د. محمد النظاري -

خسارتان، تلقي أهداف كثيرة، عدم القدرة على تسجيل حتى هدف واحد، اداء ضعيف، قراءة فتية لا تواكب قدرات المنافسين، غضب جماهيري، برود اداري.

كانت تلك السمة البارزة للجولتين السابقتين، التي لعب فيها منتخبنا الوطني لكرة القدم في بطولة خليجي 24 بالدوحة، ومن هنا فان جاءت أهمية مباراة الجولة الثالثة والاخيرة لمنتخبنا أمام العراق الشقيقة.
نظريا تعد المباراة تحصيل حاصل للمنتخب العراقي، كون ضمن التأهل بفوزه على المنتخبين القطري و الإماراتي، وحصدة لنقاط المباراتين الست، وايا كانت نتيجة لقاء قطر والامارات (الذي يجري في نفس توقيت مباراتنا) فلن يغير في حال المنتخب العراقي.

ضمان العراق للتأهل، سيعدم الضغط عليها تماما، وهو امر إيجابي لجهازنا الفني واللاعبين، حيث يمكن إستثمار ذلك في الظهور بشكل افضل.
منتخبنا مع ليلة التعويض، تعويض الخسارتين، ولو حتى بنقطة المعروفين بها، التعويض بمستوى يمتع الجماهير اليمنية وينسبها مرارة الهزيمتين، خاصة سداسية قطر، تعويض الجهاز الفني بقيادة المدرب سامي نعاش، وإدخال الجدبد على خطته، وإشراك عناصر جديدة، ومنها الحارس محمد عياش الذي تطالب به الجماهير، عقب ولوج 9 أهداف على الحارس سالم عوض.

اذا اجواء اللقاء مساعدة لمنتخبنا للتعويض، وتضييعه لهذه الفرصة، سيزيد من سخط الجمهور،الذي يطالب بتغيير الجهاز الفني واعتزال بعض اللاعبين، واسقالة إتحاد الكرة.

الجماهير اليمنية تنقسم الليلة الى قسمين، الاول متشائم جدا، وبنى ذلك على العرض العقيم في اللقائين السابقين، ولا يرون ان المدرب واللاعبين لديهم ما يضيفونه امام العراق، بل يتوقعون خسارة قاسية جديدة.
القسم الثاني على تفاؤل حذر، وبنى ذلك على تأهل العراق وعدم احتياجه لنتيجة لقائنا، ويمنون انفسهم على اقل تقدير بنقطة وهدف.

من خلال تجاذب الحديث في المركز الاعلامي بالدوحة مع الإعلاميين العراقيين، تجد بانهم مقتنعين بأي نتيجة، خاصة. ان مدربهم سيتيح الفرصة لاشراك من لم يتم اشراكه من قبل.

تمنياتنا للاعبينا بالتوفيق، ومحو الصورة السيئة، واعادة البسمة للقلوب التي احزنوها ، وعكس الصمود الذي يعيشه اليمنيون في كل المحافظات وهم يؤازرون منتخبهم الذي التف حوله الج
عدد مرات القراءة:781

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: