الإثنين, 13-يوليو-2020
عن الصحافة الرياضية
بقلم/ محمد العزيزي

إلا التعذيب
بقلم/ عبدالله صبري

قبل أن ننتقد قرار اردوغان !
بقلم/ عباس السيد

السنيدار .. العندليب الاسمر
بقلم/ احمد الشاوش

لماذا الخيار التركي؟
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

جنرال الصمود.. الأسير الفلسطيني نائل البرغوثي
بقلم/ حسن العاصي

لسنا من الأخوان ,ولستم من الكفار !
بقلم/محمود كامل الكومى

رسائل إلى روائي شاب!
بقلم/ عائشة سلطان

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس

الإثنين, 02-ديسمبر-2019
 - خسارتان، تلقي أهداف كثيرة، عدم القدرة على تسجيل حتى هدف واحد، اداء ضعيف، قراءة فتية لا تواكب قدرات المنافسين، غضب جماهيري، برود اداري.
بقلم/د. محمد النظاري -

خسارتان، تلقي أهداف كثيرة، عدم القدرة على تسجيل حتى هدف واحد، اداء ضعيف، قراءة فتية لا تواكب قدرات المنافسين، غضب جماهيري، برود اداري.

كانت تلك السمة البارزة للجولتين السابقتين، التي لعب فيها منتخبنا الوطني لكرة القدم في بطولة خليجي 24 بالدوحة، ومن هنا فان جاءت أهمية مباراة الجولة الثالثة والاخيرة لمنتخبنا أمام العراق الشقيقة.
نظريا تعد المباراة تحصيل حاصل للمنتخب العراقي، كون ضمن التأهل بفوزه على المنتخبين القطري و الإماراتي، وحصدة لنقاط المباراتين الست، وايا كانت نتيجة لقاء قطر والامارات (الذي يجري في نفس توقيت مباراتنا) فلن يغير في حال المنتخب العراقي.

ضمان العراق للتأهل، سيعدم الضغط عليها تماما، وهو امر إيجابي لجهازنا الفني واللاعبين، حيث يمكن إستثمار ذلك في الظهور بشكل افضل.
منتخبنا مع ليلة التعويض، تعويض الخسارتين، ولو حتى بنقطة المعروفين بها، التعويض بمستوى يمتع الجماهير اليمنية وينسبها مرارة الهزيمتين، خاصة سداسية قطر، تعويض الجهاز الفني بقيادة المدرب سامي نعاش، وإدخال الجدبد على خطته، وإشراك عناصر جديدة، ومنها الحارس محمد عياش الذي تطالب به الجماهير، عقب ولوج 9 أهداف على الحارس سالم عوض.

اذا اجواء اللقاء مساعدة لمنتخبنا للتعويض، وتضييعه لهذه الفرصة، سيزيد من سخط الجمهور،الذي يطالب بتغيير الجهاز الفني واعتزال بعض اللاعبين، واسقالة إتحاد الكرة.

الجماهير اليمنية تنقسم الليلة الى قسمين، الاول متشائم جدا، وبنى ذلك على العرض العقيم في اللقائين السابقين، ولا يرون ان المدرب واللاعبين لديهم ما يضيفونه امام العراق، بل يتوقعون خسارة قاسية جديدة.
القسم الثاني على تفاؤل حذر، وبنى ذلك على تأهل العراق وعدم احتياجه لنتيجة لقائنا، ويمنون انفسهم على اقل تقدير بنقطة وهدف.

من خلال تجاذب الحديث في المركز الاعلامي بالدوحة مع الإعلاميين العراقيين، تجد بانهم مقتنعين بأي نتيجة، خاصة. ان مدربهم سيتيح الفرصة لاشراك من لم يتم اشراكه من قبل.

تمنياتنا للاعبينا بالتوفيق، ومحو الصورة السيئة، واعادة البسمة للقلوب التي احزنوها ، وعكس الصمود الذي يعيشه اليمنيون في كل المحافظات وهم يؤازرون منتخبهم الذي التف حوله الج
عدد مرات القراءة:1584

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: