عبر مسؤولون اسرائيليون عنل قلقهم الكبير من ، التعاون الروسي الايراني في مجال الاقمار الاصطناعية والصواريخ الباليستية ، لاسيما بعد ان أطلقت روسيا، قمرا اصطناعيا إيرانيا يدعى "خيّام"، للمراقبة يو الثلاثاء.

ونقلت صحيفة "جيروزليم بوست" عبر موقعها الإلكتروني، عن مسؤولين إسرائيليين ، قولهم إنّهم يشعرون بالقلق من أن التعاون الفضائي الأخير بين موسكو وطهران سيزيد من قدرات إيران على إطلاق صواريخ باليستية عابرة للقارات برؤوس نووية مستقبلاً ومراقبتها للأهداف في إسرائيل والمنطقة.

المصدر: وكالات

حول الموقع

سام برس