الأحد, 19-نوفمبر-2017
معبر رفح اختبار المصالحة وامتحان السلطة
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

الوجه السياسي للجمهورية اليمنية ..!!
بقلم / محمد العاقل الضبيبي

كرامة الأوطان
بقلم / د. بثينة شعبان

لا صاروخ حوثي ولا حريري الموضوع عودة لبنان لـ 1982
بقلم / فادى عيد

حماس .. مرحلة التحصّن بالأمنيات !
بقلم/ د. عادل محمد عايش الأسطل

" قهوة تركية " والغياب اللافت لعواصم الثقافة العربية
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش

العواصف السعودية الأمريكية تعصف بالاوطان ...
بقلم /حميد الطاهري

تعويم سلام يا حكومة .!
بقلم/ عبدالباري عبدالرزاق

هيفاء وهبي تفاجئ الجميع بملابس حربية
سام برس/ متابعات
نيمار يدافع عن نفسه بعد طرده أمام مارسيليا
سام برس
عشيقة الرئيس الامريكي تعود للأضواء بقضية تحرش جنسي
سام برس/ متابعات
كلية التربية بذمار تحتفي بتخريج دفعة "بصمة ابداع" من قسم الرياضيات
سام برس /ذمار/ عامر الضبياني
تعرف على القصة الحقيقية لمرض الرئيس صالح وهل أنقذته السعودية فعلاً " تفاصيل"
سام برس
الصين تُعلن خارطة طريق لحل الازمة اليمنية والحفاظ على سيادته ووحدته
سام برس
قناة الجزيرة ، تكشف سرّا جديدا من معاناة المواطنيين والانتهاكات التي يتعرضون لها في موزع على يد قوات أبوظبي
سام برس / خاص
الضربة الصاروخية الامريكية لسورية لن تسقط الأسد لكنها ستخلط الأوراق وربما تشعل حربا إقليمية او عالمية..
بقلم / عبدالباري عطوان
كاتبة فرنسية ترث 42 مليار دولار لتتحول الى أغنى سيدة في العالم
سام برس
كوريا الشمالية تصف ترامب بـ هتلر بعد أسبوع من وصفه بالمضطرب عقليا
سام برس
افتتاح أطول نفق في العالم يربط بين شمال أوروبا وجنوبها
سام برس
صدور العدد الجديد (92) من المجلة العربية الفصلية الرائدة " نزوى " العمانية..
سام برس / تونس/ شمس الدين العوني
انطلاق مجلس التنسيق السعودي - العراقي .. ووزير الخارجية الامريكي يؤكد حرصه على العلاقات مع قطر
سام برس

 - تجري منطقتان ثريتان في شمال إيطاليا، يوم الأحد، استفتاءين بشأن الحصول على قدر أكبر من الحكم الذاتي، ويصر المنظمون على أن استفتاءهم لا علاقة له بالتصويت الانفصالي في كتالونيا.

الجمعة, 20-أكتوبر-2017
سام برس -
تجري منطقتان ثريتان في شمال إيطاليا، يوم الأحد، استفتاءين بشأن الحصول على قدر أكبر من الحكم الذاتي، ويصر المنظمون على أن استفتاءهم لا علاقة له بالتصويت الانفصالي في كتالونيا.

وتضم منطقتا لومباردي وفينيتو مدينتي، ميلانو وفينيسيا الشهيرتين، اللتين تبلغ حصتاهما أكثر من 30 % من إجمالي الاقتصاد الوطني.

وتسعى منطقتا لومباردي وفينيتو، اللتان تضمان نحو ربع سكان إيطاليا، للحصول على حكم شبه ذاتي، مما يوفر لهما المزيد من السيطرة على مواردهما المالية، ويشتكي المواطنون هناك من دفع الكثير من الأموال إلى خزائن الدولة لدعم المواطنين الأكثر فقرا.

ومع أن المنطقتين سعتا في الماضي للاستقلال الكامل عن روما، إلا أنهما أعلنتا الآن بوضوح أن الاستفتاء حول الحكم الذاتي وليس الانفصال.

وقال يورغ بوك، المدير التنفيذي لغرفة التجارة الإيطالية الألمانية في ميلانو: "الاستفتاءان لا يقارنا على الإطلاق بمطلب الانفصال في كتالونيا.. فالأفكار الانفصالية لا تلعب دورا في نقاش الحكم الذاتي الإيطالي".

وأضاف أنه سيجري سؤال الناخبين عن شكل الحكم الذاتي الذي يرغبون فيه ليتم التفاوض عليه مع حكومة روما وعرضه على البرلمان الوطني للموافقة عليه.

وبين يورغ بوك أن الهدف هو السماح للمنطقتين بإنفاق المزيد من أموالهما.

من المهم الإشارة إلى أن رابطة الشمال اليمينية المتطرفة، التي تحكم لومباردي وفينيتو هي الراعي الرئيسي للاستفتاءين، وليس هناك حزب يدعو إلى التصويت برفض الاستفتاء.

ويرى النقاد أن الاستفتاء مضيعة للمال العام، وكذلك استعراض علني لنشاط الرابطة.

ورغم أن هذا الإجراء الإيطالي غير ملزم إلا أنه يمثل الحلقة الأخيرة في سلسلة من الاستفتاءات على الانفصال أو الاستقلال عن البلد الأم، كاستفتاء إقليم كتالونيا الإسباني في سبتمبر/أيلول الماضي، واستفتاء انفصال اسكتلندا عن المملكة المتحدة عام 2014.

المصدر: وكالات

عدد مرات القراءة:182

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: