الإثنين, 21-مايو-2018
الافتراء على الأسس والمؤسسين
بقلم / محمد عمارة

الشهر الفضيل .. مراجعة النفس!!
بقلم/ أحمد عبدالله الشاوش

غزة في حاجةٍ إلى غيرِ الدواءِ والغذاءِ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

فى رمضان .. دعاء بأن تصفد حكومات العملاء ومافيا رجال الأعمال
بقلم/ محمود كامل الكومى

مواجهة مع طهران أم صراع على إيران؟
بقلم / عبدالوهاب بدر خان

مسيرات العودة حركة مقاومة جديدة في مواجهة الإرهاب الصهيوني
بقلم/ رفعت سيد أحمد

ماذا بعد الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي الإيراني الدولي؟
بقلم/ العميد د. أمين محمد حطيط

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب الى المغرب لقضا شهر العسل
سام برس
لاعب نادي برشلون "ديمبلي " يحدد مصيره
سام برس
السياحة في انجلترا
سام برس/ متابعات
سماعات ثورية لتنظيف الأذن خلال 35 ثانية
سام برس
الجسمي سعادتي لاتوصف بتلحين وغناء قصائد بن راشد
سام برس
رواية "أعشقني" ملحمة إنسانيّة معاصرة ومستقبليّة
سام برس
ما وراء اللغة
بقلم/ د. بثينة شعبان
لعنة القذافي تحيل ساركوزي الى محكمة الاستئناف بتهمة الفساد واستغلال النفوذ
سام برس
على هامش القيل العظيم محمد القعود
بقلم / جميل مفرح
غضب عارم يجتاح الهند إثر اغتصاب وقتل طفلة في الثامنة من العمر
سام برس
أكثر من 100 صاروخ مجنح للعدوان الثلاثي الغادر على سوريا لدعم الارهاب ، بمباركة قطرية وسعودية لم تزيد الجيش والشعب إلا صمود اً
سام برس
ولي العهد السعودي عدد سكان قطر لايساوون شارع في مصر والاخوان اعداء للرياض والقاهرة
سام برس
وثيقة فرعونية تفضح أقدم جرائم اغتصاب سجلها التاريخ
سام برس
الجيش القطري : يؤكد امتلاكه أفضل منظومة دفاع جوي في العالم ودعم بلاحدود
سام برس

 - وقّعت الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة اتفاقية تعاون مع جامعة "وين ستيت" في ديترويت، في ولاية ميشيغان بالولايات المتحدة الأمريكية، لتضمّ بذلك الجامعة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها إلى قائمة شركائها الدوليين.

السبت, 27-يناير-2018
سام برس -

وقّعت الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة اتفاقية تعاون مع جامعة "وين ستيت" في ديترويت، في ولاية ميشيغان بالولايات المتحدة الأمريكية، لتضمّ بذلك الجامعة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها إلى قائمة شركائها الدوليين.

وركزت الاتفاقية، التي بادرت بها كلية الهندسة في الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة وكلية الهندسة في جامعة "وين ستيت"، على برنامج انتقال الطلبة، الذي يمكنهم من خلاله الحصول على الشهادات من الجامعتين على السواء. وينقسم برنامج انتقال الطلبة إلى مرحلتين. في المرحلة الأولى، ينبغي على الطلبة في الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة إستكمال ثلاثة أعوام من برنامج شهادة الهندسة المعتمد مسبقاً الذي يدوم أربعة أعوام، والحصول على معدل عام تراكمي للدرجات يبلغ 3.0 و/أو أن يكونوا بين الأربعة الأوائل خلال الأعوام الثلاثة الأولى من دراستهم، بالإضافة إلى تحقيق مستوى الكفاءة اللغوية المطلوب من قبل جامعة "وين ستيت".

وسيتم السماح لهؤلاء الطلبة بالانتقال إلى جامعة "وين ستيت" في إطار المرحلة الثانية لإستكمال عامين من المناهج المعتمدة مسبقاً. وخلال العام الأول في جامعة "وين ستيت"، سينجزون ست عشرة ساعة من الساعات الدراسية المعتمدة، بالإضافة إلى العمل على مشروع بحثي يخوّلهم التخرج من الجامعة. وخلال العام الثاني، سيقوم الطلبة إما بإنهاء ست عشرة ساعة كاملة من الساعات الدراسية المعتمدة أو ثماني ساعات من الساعات الدراسية المعتمدة وثماني ساعات أخرى في العمل على مشروع بحثي لأطروحة الماجستير. وعند إتمام برنامج الدراسة، سيحصل الطلاب على درجة البكالوريوس في الهندسة من الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة وعلى درجة الماجستير في الهندسة من جامعة "وين ستيت".

وقد سافر كلّ من البروفيسور حسن حمدان العلكيم، رئيس الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة، والبروفيسور ستيفن ويلهايت، كبير المسؤولين الأكاديميين للجامعة، ونائب الرئيس للشؤون الأكاديمية، إلى جامعة "وين ستيت"، حيث وقعوا الاتفاقية مع البروفيسور كيث ويتفيلد، كبير المسؤولين الأكاديميين في جامعة "وين ستيت"، إلى جانب البروفيسور فرشد فتوحي، عميد كلية الهندسة، والبروفيسور أمبيكا ماثور، عميد كلية الدراسات العليا في جامعة "وين ستيت".

وتتطلع المؤسستان إلى تطوير برامج التعاون في الأعوام المقبلة، مع التركيز على التعاون المستمر ونجاح الطلبة. واختتم البروفيسور حسن حديثه قائلاً: "نحن نعتبر جامعة ’وين ستيت‘ شريكاً أكاديمياً متميزاً سيساهم في تزويد طلابنا بالامكانات اللازمة ليتمكنوا من تحقيق النجاح والتقدم."

هذا وتتعاون الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة حالياً مع مجموعة من الشركاء الدوليين في جميع أنحاء أفريقيا وآسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية، مما يساهم في توفير طيف واسع من الإمكانات للطلاب، بما في ذلك برامج التبادل والدراسة في الخارج لمدة تصل الى عام واحد، فضلاً عن دورات صيفية لوقت أقصر.

عدد مرات القراءة:227

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: