الثلاثاء, 25-يونيو-2019
ورشة البحرين والفشل المحتوم
بقلم/ د.وسيم وني

لاءات الخرطوم القديمة تتحدى تنازلات المنامة الجديدة
بقلم/د. مصطفى يوسف اللداوي

ترامب على مفترق الطرف
بقلم / العميد ناجي الزعبي

مؤتمر البحرين وجمهورية دحلان
بقلم/ محمود كامل الكومى

أن تختلف معي.. مؤسسة سيدة الأرض نموذجاً
بقلم/ حسن العاصي

نهجان ونتيجتان
بقلم/ د. بثينة شعبان

ملك الأردن مصمم على اللاءات الثلاثة
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

أتى مرسي وذهب والوصاية الاميركية الصهيونية باقية
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
تعرض 7 ناقلات نفط للتفجير في ميناء الفجيرة الاماراتي
سام برس

 - كشف الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة عن إختلالات مصاحبة لعملية تحصيل موارد السلطة المحلية (أمانة العاصمة والمحافظات).

الخميس, 13-سبتمبر-2018
سام برس -
كشف الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة عن إختلالات مصاحبة لعملية تحصيل موارد السلطة المحلية (أمانة العاصمة والمحافظات).

وأوضح الجهاز المركزي في بيان تلقت وكالة (سبأ) نسخة منه، أن تلك الاختلالات والمخالفات كان لها الأثر المباشر في إهدار الموارد المحلية وتسريبها وإمكانية التلاعب بها وتفشي الفساد وإثقال كاهل المواطن بإتاوات غير قانونية.

وأشار الجهاز إلى استمرار التحصيل في المنتزهات والمرتفعات والميادين والمنافذ والشوارع العامة بسندات غير رسمية ومن قبل متعهدين أو أشخاص غير رسميين، ما يؤدي إلى تسهيل الاستيلاء على موارد الدولة وحرمان الخزينة العامة منها.

ولفت البيان إلى المخاطر الأمنية التي يتسبب بها انتشار أولئك الأشخاص، وما يستوجب معه مساءلة المقصرين في عدم المتابعة والرقابة على استخدام السندات الرسمية والسماح باستخدام سندات مخالفة للقانون.

وبيّن أنه يتم تحصيل رسوم غير محددة القيمة أو النسبة ومتروكة للتقديرات الجزافية ومن أهمها تلك الواردة في قانون صناديق النظافة والتحسين، كما يتم تحصيل رسوم بموجب قرارات غير قانونية منها قرار رئيس مجلس الوزراء رقم (24) لسنة 2014م بشأن تعديل رسوم النظافة الواردة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم (167) لسنة1999م بشان رسوم النظافة، علما بأن القرار رقم (24) قد تم إلغائه من قبل القائم بأعمال رئيس مجلس الوزراء في حينه.

ودعا الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة إلى سرعة تنفيذ المعالجات القانونية الفورية للحد من تلك الاختلالات في سبيل تنمية موارد الدولة ومنع العبث بها وعدم إثقال كاهل المواطن بتلك الإتاوات.

وأكد الجهاز أنه قام بإبلاغ الحكومة بأهم المعالجات الواجب عليها تنفيذها بموجب مذكرته رقم(56) وتاريخ 12/9/2018م، والمتمثلة في قيام وزارة المالية بمراجعة وتصحيح آلية وأدوات وسياسة تحصيل موارد السلطة المحلية المعمول بها حالياً، وإصدار التعاميم والتعليمات اللازمة بشأن العمل وفق القوانين النافذة والإشارة إلى العقوبات والغرامات والإحالة إلى الجهات القضائية بشأن كل من يقوم بالتحصيل بالمخالفة واستخدام سندات غير رسمية، وإلزام كافة مكاتب ووحدات السلطة المحلية بالمحافظات بالتحصيل وفقاً لنموذج (50 حسابات).

وشدد على أهمية التفتيش المستمر للتأكد من مدى الالتزام بما ورد في هذه التعاميم والتعليمات من إجراءات وضوابط، وكذا إصدار تعميم لكافة المطابع بشأن منع طباعة أي سندات تحصيل غير رسمية وتحميل المخالفين المسؤولية القانونية والجنائية إزاء أي أضرار قد تلحق بالمال العام جراء الطباعة والاستخدام غير القانوني لتلك السندات في جباية موارد الدولة، مع اتخاذ الإجراءات القانونية لإلزام أمناء الصناديق والمحصلين في كافة مكاتب ووحدات السلطة المحلية بتقديم الضمانات القانونية اللازمة.

وأشار البيان إلى أهمية منع التحصيل لهذه الموارد عبر متعهدين أو أشخاص غير رسميين ومنع التكليف غير القانوني لهم بجباية موارد الدولة حفاظاً عليها من الضياع أو العبث.

ولفت البيان إلى أن الجهاز المركزي أعطى الحكومة فترة زمنية لتنفيذ هذه المعالجات أقصاها 15 أكتوبر المقبل مع إبلاغه بالإجراءات التنفيذية التي تتم خلال (45) يوماً، ليقوم من جانبه بمراقبة إجراءات التحصيل وتقييم مدى فاعلية سياسة وأدوات التحصيل للموارد بالسلطة المحلية والإبلاغ عن المخالفات أو التجاوزات وأوجه القصور وبما يسهم في تلافي ذلك مستقبلاً.
عدد مرات القراءة:425

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: