الإثنين, 19-أغسطس-2019
المياة ثروة مهدورة
بقلم / قاسم الشاوش

عاصمة الشهداء وأم النجباء
بقلم / مي أحمد شهابي

حضرموت وثقافة العطاء!!؟
بقلم/ احمد الشاوش

أوهامُ مشروعِ الانتصارِ الإسرائيلي
بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

حقل الشيبة
بقلم / العميد ناجي الزعبي

قف مكانك أيها التفاؤل
بقلم/ جميل مفرِّح

أنور العنسي العاشق
بقلم/ عبد الباري طاهر

قراءة جديدة في التحالف على اليمن.. تدمير.. تشطير.. تحريض على الاقتتال
بقلم/ جميل مفرِّح

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس

 - استنكر مشائخ واعيان مديرية مغرب عنس التحركات المريبة التي يقوم بها المدعو/ علي احمد جسار وهو المطلوب الأول لنيابة ومحكمة جنوب شرق الأمانة بحسب الأوامر القهرية ضده من النيابة العامة آخرها بتاريخ

الخميس, 18-يوليو-2019
سام برس / خاص -
استنكر مشائخ واعيان مديرية مغرب عنس التحركات المريبة التي يقوم بها المدعو/ علي احمد جسار وهو المطلوب الأول لنيابة ومحكمة جنوب شرق الأمانة بحسب الأوامر القهرية ضده من النيابة العامة آخرها بتاريخ 22/ 6/ 2019م، في واقعة قتل ناصر ناجي سعيد الضبياني، والتي تهدف تلك التحركات الى إشعال فتيل الحرب بين عددا من القرى في مديرية مغرب عنس بذمار يساعده في ذلك مجموعة من العناصر التخريبية بالمحافظة المشهود لها بزرع الفتنة، الأمر الذي يتعارض مع وثيقة الشرف القبلية الموقع عليها جميع ابناء القبائل اليمنية المواجهة للعدوان.

وقال مصدر محلي في محافظة ذمار الى أن الحرب التي يسعى الى اشعالها جسار ومن معه قد تؤدي الى حدوث ما لا يحمد عقباه بالإضافة الى زعزعة الأمن والإستقرار في المنطقة وازهاق الأرواح واتلاف الممتلكات وتبديد جهود القبائل وشغلهم عن مواجهة العدوان، مبديا استغرابه من صمت الجهات المختصة بذمار والتي لم تقم بواجبها ابتداءا بضبط الجناة المطلوبين في الأوامر القهرية واحالتهم للقضاء لينالوا جزاءهم، وقطع الطريق على كل من تسول له نفسه أشعال فتيل الحرب بين القبائل ورصد تلك التحركات والتي لم تعد خافية على أحد.

فيما أكد مصدر موثوق من آل الضبياني بان لا نية لهم لخوض الحرب إلا اذا فرضت عليهم، لان قتلة الشهيد معروفين بالاسم والقضية قضية منظورة في النيابة والمحكمة، مؤكدا على ان تحركات القاتل الفار/ جسار لإشعال الحرب لن تحميه من المثول أمام القضاء لتطبيق شرع الله، لقتله ابنهم وسط العاصمة صنعاء غدرا وهو اعزل السلاح على مرى ومسمع من الجميع.
عدد مرات القراءة:536

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: