الخميس, 12-ديسمبر-2019
عامُ 2020 عامٌ جميلٌ بلا نتنياهو وترامب
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

50 عام ...لقب بحريني اول
بقلم/د. محمد النظاري

في الشرق المرعب
بقلم/حسن العاصي

هل اقتربت حرب العِصابات ضِد الاحتلال الأمريكيّ لتحرير شرق الفُرات واستِعادة آبار النّفط للسّيادة السوريّة؟
بقلم/ عبدالباري عطوان

الحروب الناعمة التي فجرت العالم العربي و الإٍسلامي
بقلم / د.يحي أبوزكريا

جمهور ذواق وبطولة رائعة
بقلم/د. محمد النظاري

قبائل للايجار!!؟
بقلم/ احمد الشاوش

الجرح الفلسطيني بين الانقسامين الوطني الفلسطيني والداخلي الإسرائيلي
بقلم /د. مصطفى يوسف اللداوي

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
عملاق التكنولوجيا"هواوي" يطلق أحدث هواتفه الجديدة "ميت 30"
سام برس/ متابعات
زين كرزون تلتقي متابعيها في مسرح شمس بالعبدلي

 - خذوني إلى عالم السلام   كي أعيش حياتي في أمن وسلام

الأربعاء, 20-نوفمبر-2019
سام برس -

بقلم المستشار/ حميدالطاهري

خذوني إلى عالم السلام
كي أعيش حياتي في أمن وسلام
ضاق القلب من الصراعات والفتن
من الحروب والقتل والدمار
أنا طفل صغير أعشق السلام
أكره المعارك بين العرب
أدعو لوقف العواصف والحروب
خذوني إلى عالم السلام
انادي لإحلال السلام في كل الأوطان
أكرة الحصارات التجويعية
أنامن فلسطين المحتله
من اليمن الجريحة
من سوريا الباكية
من العراق الحزنية
من ليبيا المختار
أنا من هذا الوطن وذاك
أحب السلام
أكره الصراعات بين قادة الأمم
أنا ضد التحالفات الغاشمه
ضد قتل أبناء الشعوب
ضد الأزمات السياسية
أنا من مهد المحبة والأصالة
دموع الحزن على خدها كالمطر
قتلوا الألاف من أطفالها الأبرياء
دمروا عرشها وأشعلوا بأرضها الفتن
خذوني إلى عالم السلام
ومن كل الأماكن أدعوا لحقن الدماء
للتسامح والتصالح بين أطراف الصراع
للحوارات الوطنية بينهما
للخروج في البلدان من عهد الحروب
لزرع مبادئ الأخوه والمحبة في القلوب
لنشر ثقافة المحبة والسلام
خذوني إلى عالم السلام
أنا العاشق للأمن والأمان
أدعوا لحملة سلام عالمية
لأنشاء مجالس سلام في البلدان
لمحاربة ثقافة العنف والكراهية
خذوني إلى عالم السلام
كي أعيش أنا وأهلي في سلام،

عدد مرات القراءة:560

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: