السبت, 15-أغسطس-2020
الإماراتُ تخونُ الأمانةَ وتعقُ الأبَ وتنقلبُ على المؤسسِ
بقلم/ د. مصطفى يوسف اللداوي

اتفاق ترامب الامارات
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

الخلافات حول خزان صافر يزيد من خطورة الانهيار المدمر
الدكتور / علي أحمد الديلمي

للتريّث واللاقرار
بقلم/د. بثينة شعبان

غاز شرق المتوسط: العوامل الجيوسياسية والبترولية
بقلم/ وليد خدوري

اليمن .. تاريخ من العنصرية والفوضى
بقلم/ احمد الشاوش

التكنولوجيا وتعزيز الإرث الثقافي
بقلم/ هالة بدري

استدعاء الاستعمار بين الغضب والعمالة
بقلم/ د. حسن أبو طالب

المسلسل التلفزيوني" ام هارون"... ورقة مجانية بيد العدو الصهيوني.
بقلم/ رسمي محاسنة
الحلاني يطرح دعاء "انت العليم" بمناسبة الشهر الفضيل
سام برس/ متابعات
موتورولا تطرح هاتفها الجديد بكاميرا 108 ميغابيكسل
سام برس
الفنانة ميس حمدان تعلق على إعلانها المثير لحفيظة المشاهدين في رمضان
سام برس
السياحة في مدينة النور .. فرنسا
سام برس/ متابعات
كورونا يسدد ضربة موجعة للمسلسلات السورية الرمضانية للعام 2020
سام برس/ متابعات
غوتيريش : فيروس كورونا أسوأ أزمة دولية منذ الحرب العالمية الثانية
سام برس
تأجيل نهائي دوري أبطال إفريقيا بسبب كورونا
سام برس
نصائح عن كورونا تفضح ما تحاول سلمى حايك أن تخفيه عن الجميع
سام برس/ متابعات
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
التجريب والسيكودراما.. برامج العلاج التأهيلي والنفسي في المسرح
سام برس
الرئيس الكوري الشمالي في حالة استجمام بالساحل الشرقي وبصحة جيدة
سام برس
رسالة أمل بمناسبة حلول رمضان المبارك في ظل أزمة (كوفيد-19)
بقلم/ هند العتيبة
السعودية توقف الحكم بالجلد وتكتفي بعقوبات بديله
سام برس
روسيا تعلن عن ابتكار دواء لعلاج فيروس كورونا
سام برس
إليسا تحتفل بعيد الأضحى بطرح ألبوم "صاحبة رأى"
سام برس
السودان يسترد 4 مليارات دولار من البشير واسرته ومعاونيه
سام برس

 - تبنى مجلس الشعب السورى بالإجماع فى جلسته العاشرة من الدورة العادية الثانية المنعقدة يوم الخميس، برئاسة حمودة صباغ رئيس المجلس، قرارا يدين الدولة التركية ويقر بجريمة الإبادة الجماعية والوحشية التي قتلت مع سبق الاصرار والترصد نحو مليون وخمسمائة الف مواطن ارمني

الجمعة, 14-فبراير-2020
سام برس -

تبنى مجلس الشعب السورى بالإجماع فى جلسته العاشرة من الدورة العادية الثانية المنعقدة يوم الخميس، برئاسة حمودة صباغ رئيس المجلس، قرارا يدين الدولة التركية ويقر بجريمة الإبادة الجماعية والوحشية التي قتلت مع سبق الاصرار والترصد نحو مليون وخمسمائة الف مواطن ارمني على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين.

كما دعا برلمانات العالم الى ادانة واقرار جريمة الابادة وتعويضات الشعب الارمني الذي تعرض لمجازر ومآسي دموية عبر التاريخ .

وجاء فى نص القرار إن مجلس الشعب فى الجمهورية العربية السورية فى جلسته المنعقدة الخميس، يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين كما يدين أى محاولة من أى جهة كانت لإنكار هذه الجريمة وتحريف الحقيقة التاريخية حولها ويؤكد أن هذه الجريمة هى من أقسى الجرائم ضد الإنسانية وأفظعها ، وفقاً لماذكرته وكالة " سانا " السورية.

كما عبر المجلس عن تعاطفه الكامل مع الشعب الارمني ويقر أن الأرمن والسريان والاشوريين وغيرهم من الرجال والنساء والشيوخ والأطفال كانوا ضحية عمليات تصفية عرقية ممنهجة ومجازر جماعية على يد العثمانيين في تلك الفترة.

كما دعا المجلس برلمانات العالم والرأي العام العالمي والمجتمع الدولي بأسره لإقرارها وإدانتها.

ولفت صباغ إلى أن جرائم الإبادة البشعة ضد الشعوب لا يمكن أن تموت بالتقادم وخاصة أن العثمانية الجديدة تستخدم الأساليب الإجرامية نفسها وبالتالي أمام البشرية اليوم واجب إنساني وأخلاقي وسياسي لإقرار هذه الجريمة وعدم نكرانها وإدانتها بكل قوة ، لاسيما بعد
الحقائق المروعة عن إبادة أكثر من مليون ونصف مليون أرمني.

من جهته استنكر المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، حامي أقصوي أمس الخميس، ما وصفه بـ"نفاق النظام السوري" إثر إقرار البرلمان السوري بالإبادة الجماعية للأرمن ، وفقاً للاناضول.

يذكر ان النظام التركي مؤخراً عمل على زعزة امن واستقرار عدد من الدول العربية عبر استقطاب ودعم وتدريب وتحريك مليشيات مواليه وغرف اعلامية ومثقفين لاسقاط الانظمة والتدخل في سيادتها بالقوة بأموال قطرية خليجية ومساندة امريكية منذ ثورة الربيع العربي وفي طليعة ذلك التدخل في الااضي السورية ودعم ارهابيي جبهة النصرة وغيرها من المليشيات الارهابية ، ماتسبب في قتل وجرح وتشريد وتهجير واغتصاب وسبي ملايين السوريين من النساء والاطفال والرجال وهو مايرقى الى ابادة بشرية للشعب السوري .
عدد مرات القراءة:626

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: