الإثنين, 20-مايو-2019
اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس
تعرض 7 ناقلات نفط للتفجير في ميناء الفجيرة الاماراتي
سام برس

الإثنين, 13-مايو-2019
 - منذ اسابيع و الأساطيل الأمريكية و حاملات الطائرات تحتشد في الخليج العربي مهددة و متوعدة ببرود اعصاب مريب و بلهجة غائمة ترد إيران ” اذا كانت أمريكا تريد الحرب فعليها أن تبعد أساطيلها عن مرمى الصواريخ الإيرانية .
بقلم / عبدالباري طاهر -
منذ اسابيع و الأساطيل الأمريكية و حاملات الطائرات تحتشد في الخليج العربي مهددة و متوعدة ببرود اعصاب مريب و بلهجة غائمة ترد إيران ” اذا كانت أمريكا تريد الحرب فعليها أن تبعد أساطيلها عن مرمى الصواريخ الإيرانية .

و الأمر ليس مجرد نصيحة أو تحذير أو تهديد فالكلام يستبطن تطمينا للداخل الإيراني و تأكيدا إن لا حرب .
الإدارة الأمريكية في عهد الرئيس ترامب همها الأساس استعادة جبروت الإمبراطورية الجانحة لفقدان السيطرة المطلقة . وتشعر بخطورة المواجهة مع أكثر من قطب دولي قادم و بالاخص التنين الصيني و هي تقدم على إجراءات اقتصادية جائرة و على قرارات ذات بعد عنصري و على تسعير المواجهات في غير منطقة و بالاخص في المنطقة العربية

كل رئيس أمريكي منذ ما بعد النكسة ٦٧ يأتي للبيت الأبيض يكون همه فرض تسوية لصالح إسرائيل على حساب الشعب الفلسطيني ودول الجوار لكن ترامب يريد بكل الصلف و الغطرسة فرض الاستسلام و طمس القضية الفلسطينية و إرغام المنطقة العربية على الإذعان تدمير مراكز القوة العربية في العراق و سوريا و مصر و ليبيا و اليمن و استنزاف الثروات و تعبيد الطريق لقطار القرن هو الهم الأكبر و إشعال الحروب ضد الربيع العربي و تدمير قوة المنطقة و استنزاف الثروات و تشجيع الصراعات البينيه و الدفع بالمواجهة مع إيران و تحويل الصراع في المنطقة من صراع قومي عربي اسرائيلي الى صراع طائفي سني شيعي عربي ايراني ضرورة لعبور صفقة القرن ثم و هذا هو المهم بالنسبة لترامب الرئيس التاجر و هو نهب اكبر قدر ممكن من الثروة النفطية و بالاخص من السعودية و الامارات و قطر و اطالة أمد الحرب في اليمن و سوريا و زرع الخلافات داخل مجلس التعاون الخليجي حضور البوارج و الأساطيل تصب في جيب رئيس لا يخجل إن يتصل بالملك سلمان اكثر من مرة طالبا اعطاءه المال بطريقة و اسلوب غير مسبوق كثمن للحماية

إخماد جذوة الربيع العربي و عبور قطار صفقة القرن و قطع الطريق على طريق الحرير و تدمير قوة المنطقة و استنزاف ثرواتها هو الهم القائم المقيم لإدارة ترامب

التصريحات الإيرانية على حشود القوة الراعبة ربما يكون لمعرفة إن الأمر لا يعدو إن يكون ” اياك اعني و اسمعي يا جارة ” و لكن حدثا أو انفجارا هنا او هناك يمكن ان يشغل المنطقة و يكون كارثة على الجميع .
و يقينا فإن استمرار إشعال الحروب في المنطقة العربية و تدمير القوة العربية و الإسلامية في إيران و تركيا و هي قوة مستبدة و فاسدة لا هدف له غير تسيد إسرائيل و قطع الطريق على مراكز القوة القادمة و الحفاظ على امريكا اولا .
عدد مرات القراءة:797

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: