الأحد, 21-أكتوبر-2018
هل تنجو الاسرة السعودية الحاكمة من "ازمة خاشقجي" مثلما نجت من ازمة هجمات سبتمبر؟..
بقلم/ عبدالباري عطوان

الجيوش الافريقية في العهدة الإسرائيلية
بقلم/ حسن العاصي

غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

المعارك الصغيرة تلتهم المعارك الكبرى
بقلم/ د. ياسين سعيد نعمان

الليل ثالثي
بقلم/ جميل مفرح

براءة اختراع .. مزارع لانتاج الكلاب في أمانة العاصمة
بقلم/ حسن الوريث

مملكة الظلام
بقلم/ ناجي الزعبي

ما بعد مقتل خاشقجي
بقلم/ محمد كريشان

ألبوم “حوا” جديد الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي
سام برس
الاقتصاد الصيني يحتل المركز الأول عالميا رغم إجراءات أمريكا
سام برس
واشنطن تهدد بفرض عقوبات ضد الدول المتعاونة مع إيران
سام برس
5 حيل لاستخدام واتسآب عبر جهاز الكمبيوتر
سام برس
"أبل" تطرح أشهر واحدث كمبيوتر محمول أقوى بـ 70 مرة من الاصدارات السابقة
سام برس
الفنان الفلسطيني هشام عوكل : يستعد لإطلاق فيلمه “الفك المفتوح”
سام برس
قلعة بودروم التركية أغنى المتاحف الأثرية المغمورة بالمياه في العالم
سام برس
اغرب عملية بيع ..نادي كرة قدم يبيع 18 لاعبا ليشتري 10 رؤوس ماعز
سام برس
غارة امريكية تستهدف صانع قنابل القاعدة في مأرب
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
العبادي يدعو البرلمان العراقي للانعقاد
سام برس
قائمة أفضل 9 حواسيب محمولة لعام 2018
سام برس
الهند... ثاني أكبر مستورد للنفط الإيراني يطلب كميات اضافية رغم العقوبات الامريكية
سام برس/ متابعات
نجوم يحتفلون على الطريقة الهندية
سام برس
محمود درويش" في الذكرى العاشرة لرحيله تراث حي وارث متجدد
سام برس

 - هي ​ناي سليمان​، الفنانة العفوية بتصريحاتها والجريئة باتخاذ قرارتها بعيدا عن الفرضية، صوت طيّع رخيم في نبراته ما يساعدها على اداء كل الالوان الغنائية بسلاسة.

الأحد, 22-إبريل-2018
سام برس -
المصدر: موقع الفن

هي ​ناي سليمان​، الفنانة العفوية بتصريحاتها والجريئة باتخاذ قرارتها بعيدا عن الفرضية، صوت طيّع رخيم في نبراته ما يساعدها على اداء كل الالوان الغنائية بسلاسة.

ترفض ناي ان يكون شكلها الخارجي اساسا لشهرتها وتطمح لان تحقق مكانتها الفنية في مكان بعيد عما يحصل اليوم على الساحة الغنائية. بماذا باحت ناي سليمان؟ هذا ما سوف نعرفه في هذا اللقاء:

ناي سليمان تأخرت فنيا ام ان الفن تأخر ليصل اليها؟

بصراحة، ناي بدأت مشوارها الفني باكرا جدا في الـ16 من العمر، فكانت تعشق الفن ولكنها تأخرت قليلا بسبب عدم وجود شركة انتاج تحتضن هذه الموهبة .

هل ظُلمت فنيا؟

أكره هذه الكلمة، على العكس كانت لي محطات فنية مميزة والحمد لله، انما اسلوبي بالعمل انتقائي و بعيد عن" الهمروجة" التي قد يستعملها غيري.

من هي ناي سليمان على خشبة المسرح؟

نجمة بكل تواضع، علما بأنني اكره من يمتدح نفسه ولكن هذه حقيقة فانا أرضي كل الاذواق وأُرضي الصغير قبل الكبير وعندي الكاريزما لدخول كل القلوب بدون استئذان.

من يساعدك في اختيار اعمالك الفنية؟

عندما يلجأ الفنان لمن يساعده في اختيار اغانيه يفقد المصداقية. أنا اغني ما يناسبني ويُرضي قناعاتي لان المغنى في آخر المطاف هو احساس وشعور، ولا ألتفت إلى زميلاتي ولا أتابع أعمالهن.

لاي مدى ناي سليمان متصالحة مع نفسها؟

لأبعد الحدود، فأنا اعرف طبيعة نفسيتي ولا اجامل الاخر لاجل غاية ما، وأُعبّر عن رأيي بمنتهى الصراحة.

هل خدمك جمالك الخارجي؟

الشكل الخارجي يلعب دورا بارزا في يومنا هذا ولكنه ليس الركيزة الاساسية ولا يحل ابدا مكان الموهبة، بل على العكس اذا اجتمعا معا خلقا من الفنان حالة خاصة.

هل انت عقلانية ام عاطفية؟

في حياتي العامة عقلانية ادرس خطواتي بشكل دقيق ومتقن، ولا اتسرع بأتخاذ قراراتي لانني امرأة مستقلة.

الحرية مطلب ملح لدى الفنانة؟

اكيد، لان القيود وخصوصا العاطفية منها تكسر مجاذيفها.

هل يا ترى تضع ناي شروطا معينة او مواصفات لعريس المستقبل؟

اريده ان يشبهني جدا، اي ان يكون صادقا وحنونا ويعرف ماذا يريد، لانني اشعر بالنفور من شخصية الرجل المتردد.

هل علمّك الفن قراءة الوجوه؟

هذه نعمة من رب العالمين. أصبحت أفهم الاخر بروحانية عالية وهذه القوة غذّيتها بالايمان والاحتكاكات المباشرة مع الناس.

ماذا الذي ينقصك اليوم وتطمحين الى تحقيقه؟

فهمت اللعبة الفنية اليوم وتمسكت اكثر بقناعاتي فلا اعمل الا بمزاج عال. وبصراحة ينقصني الانتاج ثم الانتاج.

لماذا لم تفكر بالترشح للانتخابات النيابية؟

عُرض عليّ الترشح للانتخابات البلدية فرفضت لانني مؤمنة بانه لن يتغير شيئا، حتى السياسين انفسهم لم يتغيروا هذا حالنا منذ التكوين، وجيل يسلم إرث الزعامة لابنائه.

بماذا تفضلين ان تعملي الى جانب الفن؟

ان اشارك باعمال انسانية مع جمعيات تعمل عن حق من أجل الانسان.

لا تتابعين الحركة السياسية اليوم؟

ليس لديّ وقتا أضيعه على اشياء فارغة افضل ان اشاهد فيلما استعراضيا على ان اسمع نشرة اخبار كلها "كذب ونفاق".
عدد مرات القراءة:173

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: