توفّي السياسي المخضرم والمفكر الكبير الصادق المهدي، زعيم حزب الأمة السوداني - رئيس الوزراء الاسبق ، فجر اليوم الخميس عن 84 عاماً ، بعد حياة حافلة بالعطاء .

ورحل الصادق المهدي جراء إصابته لفيروس كورونا المستجد بعد ان تم اسعافه الى دولة الامارات للعلاج، بحسب البيان الصادر عن الحزب الذي اكد وفاة زعيمة.

وأوضح البيان انه اسيتم نقل نعش الصادق الى السودان للصلاة عليه يوم غد الجمعة وتشييعة وموارته الثرى.

الجدير بالذكر ان الصادق المهدي تولّى رئاسة الوزراء مرّتين ، الأولى بين 1966و1967، والثانية بين 1986، حين انتخبه البرلمان رئيساً للوزراء، حتى 1989 حين أطاح به انقلاب عسكري سانده الإسلاميون وقاده عمر البشير.

المصدر: وكالات

حول الموقع

سام برس