الثلاثاء, 17-سبتمبر-2019
عبد القوي عثمان في مواجهة ( خميس )..؟!
بقلم/ طه العامري

الحرب على النفط (أرامكو)...
بقلم / محمد فؤاد زيد الكيلاني

الأفعى الصهيونيةُ تختنقُ بما تَبلعُ وتُقتَلُ بما تجمعُ
بقلم / د. مصطفى يوسف اللداوي

ماذا كشف لنا المتحدث باسم الحوثيين من معلومات خطيرة حول هجوم المسّيرات على تجمع ابقيق النفطي السعودي؟
بقلم/ عبدالباري عطوان

هل نحن عدميون ؟؟؟
بقلم/ محمد عبد الوهاب الشيباني

كيف الدَّبَل…؟!
بقلم/عبدالحليم سيف

هل ما بعد عملية بقيق كما قبله؟
بقلم/ العميد ناجي الزعبي

سيادة الرئيس.. لماذا لا ترد على رسائلي بشأن الشهيدة اسراء
بقلم/ نادية عصام حرحش

اوكرانيا بلد غني بالمعالم السياحية والطبيعية
سام برس
الأردن … حفل استقبال السفارة السورية على شرف الوفد البرلماني السوري المشارك باجتماعات الاتحاد البرلماني العربي ال29
سام برس
سامسونغ تكشف عن أحدث إصدارات هواتفها القابلة للطي والجيل الخامس
سام برس/ متابعات
تقرير ..السعودية تمتلك ربع الاحتياطي العربي من الذهب
سام برس
قطر للبترول توقع 3 اتفاقيات مع شركات عالمية بـ 2.4 مليار دولار
سام برس/ متابعات
الفيلم اليمني "10 أيام قبل الزفة" يفوز بجائزة مهرجان أسوان
سام برس
8 كوارث شهدها "فيس بوك" فى 2018
سام برس
بثينة شعبان : أردوغان يسعى لزج تنظيم الإخوان المسلمين في الساحة السياسية السورية
15 مليون كلب تهدد أمن واستقرار مصر ومنظمات الرفق بالحيوان تتلذذ بدماء الضحايا
سام برس
تقديس الجهل!!؟
بقلم / أحمد عبدالله الشاوش
رئيس اركان الجيش الجزائري : لن نسمح بعودة البلاد إلى حقبة سفك الدماء
سام برس
صدور كتاب " شعريّة الوصف في قصص سناء الشعلان"
سام برس
اتفاق "إماراتي - كوري" على بناء أكبر مشروع بالعالم لتخزين النفط
سام برس/ متابعات
"شارل ديغول" الفرنسية تتوجه إلى البحر المتوسط
سام برس

السبت, 24-أغسطس-2019
 -  في الذكرى الـ37 لتأسيس المؤتمر الشعبي العام ونحن في العام الجاري 2019م مسافة كبيره منذ أنطلاقة هذا التنظيم العملاق في 24 أغسطس 1982م وعلى يد القائد المؤسس الشهيد علي عبدالله صالح رحمه الله مر بمنعطفات عديده ومتنوعه وإنجازات نفاخر بقلم/د. علي محمد الزنم -
في الذكرى الـ37 لتأسيس المؤتمر الشعبي العام ونحن في العام الجاري 2019م مسافة كبيره منذ أنطلاقة هذا التنظيم العملاق في 24 أغسطس 1982م وعلى يد القائد المؤسس الشهيد علي عبدالله صالح رحمه الله مر بمنعطفات عديده ومتنوعه وإنجازات نفاخر بها الزمن وأحداث جسام كادت أن تقضي على الحزب ويصبح جزء من الماضي لكن تركيبة المؤتمر وطبيعته ونشأته وتأريخه عوامل البقاء أكثر بكثير من عوامل الأندثار ويكفيه بأن المؤتمر يمني الأصل والمنشأ ارتبط بالشعب وتربت هذا الوطن الطاهره فأسقط كل الرهانات التي ربطة مستقبل الحزب بشخص وما بعده الطوفان وروج أعداء المؤتمر بهدف بث الروح الأنهزاميه لدى المؤتمريين .

لكن واقع الحال أثبت العكس بأن الأشخاص والقيادات المؤثرة في مسيرة الحزب هم محل أحترام وتقدير وثناء وفي المقدمة الزعيم الخالد في قلوبنا علي عبدالله صالح رحمه الله. والشهيد الصديق والأخ العزيز بنسبة لي الأستاذ عارف عوض الزوكا رحمه الله .

ونتذكر الكثير من القيادات التي كان لها الأثر البالغ في مسيرة المؤتمر ومنهم الشهيد عبدالعزيز عبدالغني والمرحوم يحيى محمد المتوكل والدكتور عبدالكريم الأرياني والأستاذ عبدالسلام العنسي والأصبحي وووالخ الكثير من القيادات التي سعت ليكون المؤتمر حزب متماسك قادر على أن يكون حزبا حاكما ناجح ومعارضا متزن ومؤمن بالشراكة كما كان في الماضي وكما هو في الحاضر مع أنصار الله وقوى أخرى من منطلق أيمانه بأن الوطن ملك الجميع وليس حكرا على أحد .

وها هو وفي أحلك الظروف يقود المؤتمر أحد رموزه البارزين والمضحيين المناضل الشيخ صادق أمين أبو رأس رئيس المؤتمر الشعبي العام وبثبات ورغم الظروف الحرجه وفي ظل أستمرار العدوان على وطننا والمؤامرات التي تحاك على المؤتمر لتمزيقه وشق الصف لكن ستسير قافلة المؤتمر لأنها مع الوطن والشعب ومعبرا عن همومه وتطلعاته ولم يكن المؤتمر بعيدا عن ذلك وبالتالي سيضل حزبا وطنيا مقارعا للعدوان وأدواته رافضا لكل مؤمرات التقسيم ومتمسكا بوحدة الأرض والأنسان اليمني سيضل مع كافة القوى الشريفه يبذل مابوسعه ليكون عند حسن ضن جماهيره العريضه الممتده من صعده حتى المهره .

وختاما نرفع أسماء آيات التهاني والتبريكات لقيادتنا المؤتمريه برئاسة الشيخ صادق أبو رأس ومن خلالهم إلى كافة أعضاء وأنصار المؤتمر وجماهير شعبنى اليمني بمناسبة ذكرى التأسيس ال37التي تأتي رغم الظروف الحرجة لكن عنوان المرحله التحدي والصبر والجلد لأسقاط كل أوراق الحقد والكراهية والعدوان وتباشير النصر كبيره وقريبه فلا تبتأسوا وكونوا متفائلين وواثقين بنصر الله وكفففففى

*عضو مجلس النواب. عضو اللجنة الدائمة
عدد مرات القراءة:1215

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق: